"زلزل أمن إسرائيل" تحتل الملاهي الليلية الإسرائيلية

04.09.2014 01:08 PM

رام الله - وطنتطرقت القناة العاشرة الإسرائيلية، صباح الخميس، إلى الأنشودة التي أطلقتها حركة حماس مع بداية العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة التي تحمل اسم  "زلزل أمن إسرائيل" بنسخة عبرية ضمن الحملة النفسية التي تقوم بها المقاومة ضد الاحتلال، إذ شهدت الحرب الأخيرة العديد من الفيديوهات التي أطلقتها المقاومة باللغة العبرية وموجهة بشكل مباشر للمجتمع الإسرائيلي في تطور نوعي وملحوظ على الأداء الإعلامي للمقاومة.

والنسخة العبرية التي تحمل عنوان "اهجم، قم بتنفيذ العمليات" بالعبرية هي بالأصل أغنية باللغة العربية أطلقتها كتائب القسام عام 2012 تحت عنوان "زلزل أمن إسرائيل".

وقالت القناة العاشرة، إن الأغنية حازت على انتشار كبير في أوساط الإسرائيليين، فيما انتشرت بأشكال وفيديوهات مختلفة عبر شبكة الإنترنت، في نسبة مشاهدات وصلت مئات الآلاف، إن دل على شيء، فذلك يدل على أن الأغنية تمكنت من التسلسل إلى وسائل التواصل الاجتماعي في إسرائيل، فالبعض علق عليها ساخرًا وآخرون أعادوا توزيعها.

وبعد التقليد للأنشودة، يبدو أنها تغلغلت في الملاهي الليلة في إسرائيل، حيث يقوم الراقصون بالرقص في أماكن مختلفة على نغمات الأنشودة التي تدعو ببساطة للقيام بعمليات ضد إسرائيل.

وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، علّق خلال العدوان على الفيديوهات والأناشيد الحماسية التي تبثها المقاومة باللغة العبرية، بالقول إنها "تظهر  الناشطين ينتظرون قوات الجيش الإسرائيلي، بعد ذلك يغنون دولة ضعف ومتضعضة" في إشارة لكلمات الأنشودة.

وتقول الأغنية العبرية التي ترافقها ترجمة عربية "اهجم نفذ عمليات، هز كيانهم واجعله يضطرب، اقتل كل الصهاينة، زلزل أمن إسرائيل، تقدم واحرق معسكراتهم، زلزل أمن إسرائيل، واشعل فيه بركانا".

ويظهر في صور فيديو الأغنية، مقاتلون بزيّ كتائب القسّام يتدربون على إطلاق الصواريخ وتترافق صور إطلاق الصواريخ مع كلمات "أطلق الصاروخ هيا، واكوهم بالخوف كيّا، قل لهم إنّا سنبقى، ما بقي منا بقية".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير