إحباط عمليات اختطاف طائرات من قبل "داعش"

03.01.2015 12:12 PM

رام الله- وطن: قال نائب عمليات الحماية في الحرس الثوري الإيراني، إن قوات الحماية في الحرس أحبطت محاولات لاختطاف طائرات من قبل تنظيم "الدولة الإسلامية- داعش" ومجموعات سلفية.

ولم يقدم العقيد باقري في حديث لوكالة "فارس" الإيرانية للأنباء، أية معلومات إضافية عن توقيت العمليات أو تفاصيلها، قائلا "منذ عام 2000 كانت هناك محاولات لاختطاف طائرات إيرانية، لكنها فشلت وتعرضنا لتهديدات في هذا الإطار من قبل أفراد بدوافع سياسية ودينية و اقتصادية و نفسية".

وأضاف: جرت محاولات من قبل داعش وبقية المجموعات السلفية لتوجيه ضربة لبلادنا عن طريق هذه العمليات لكنهم لحسن الحظ لم يتمكنوا.

وفي شأن آخر، قال باقري إن الحرس الثوري أفشل محاولات إسرائيلية لاغتيال عالم نووي، موضحًا "حاول العدو الصهيوني خلال العامين الأخيرين القيام باغتيال أحد علمائنا النووين، لكن العملية أحبطت بحضور الإخوة في قوات الحماية".

وأكد أنه "وفقاً للقانون تقع وظيفة حماية الشخصيات النووية على عاتق الحرس الثوري".

وكان أربعة علماء نووين إيرانيين تعرضوا للاغتيال بين عامي 2010 و 2012 حيت تتهم إيران إسرائيل ومخابرات غربية باغتيالهم.

وأشاد باقري بجهود قوات الحماية في الحرس الثوري، مشيرًا إلى أنها "أصبحت نموذجًا یحتذى به في تأمين أمن الطيران من قبل بعض الدول الأوروبية".

 

(نقلا عن صحيفة رأي اليوم)
 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير