خاص بالفيديو| طائرات ورقية تحمل رسالة تلاميذ غزة للعالم .. الكرامة لا تقدر بثمن

12.03.2018 07:21 PM

غزة – وطن – عز الدين أبو عيشة: اصطف طلاب مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" حاملين بأيديهم طائراتهم الورقية التي طبعوا عليها وسم "الكرامة لا تقدر بثمن"، وأطلقوها في عنان السماء، لتحمل في طياتها رسالة للمانحين بأنّ قطاع التعليم مهدد بالخطر.

مديرة الإعلام في الأونروا في قطاع غزة نجلاء الشيخ أحمد، قالت لـ"وطن" إن "هذه الفعالية تنفذ بالتزامن بين كافة المدارس في مناطق عمل الأونروا الخمسة (سوريا، لبنان، الأردن، الضفة الغربية، قطاع غزّة) ويشارك فيها نحو نصف مليون طالب فلسطيني، لبعث رسالة إلى مؤتمر مانحي الاونروا ".

يشار إلى أنه من المقرر عقد مؤتمر المانحين في العاصمة الايطالية روما في 15 مارس الشهر الجاري، لمحاولة النهوض بواقع الأونروا وزيادة التمويل المادي بعد قرار الولايات المتحدة اقتطاع جزء كبير من اسهامها في ميزانية الوكالة.

وأوضحت الشيخ أحمد، أنّ الفعالية جاءت لترسيخ حق اللاجئ الفلسطيني في قطاع غزة في التعليم وسط تدهور الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية، والتهديد بوقف عمل الاونروا.

من جهته، قال مدير التعليم في الأونروا في قطاع غزة فريد أبو عاذرا : "يتعرض برنامج التعليم إلى مخاطر غير مسبوقة في مجالي التشغيل والتوظيف في ظل الجهود التي تبذلها الأونروا لاستكمال العملية التعليمية حتى نهاية الفصل الدراسي الحالي".

وبيّن أبو عاذرا، أنّ العملية التعليمية مهددة بالتوقف حال لم يتم ايجاد تمويل جديد، وقد يؤثر ذلك على المعلمين والخدمات التي تقدمها المؤسسات التعليمية للطلاب.

بدوره، قال المتحدث الاعلامي باسم الأونروا عدنان أبو حسنة: "نرسل اليوم رسائل استغاثة، اطلقها هؤلاء الطلاب للعالم الخارجي، يطلبون من المانحين بالسعي الجاد نحو إنهاء أزمة وكالة الغوث"

وبيّن أبو حسنة أنّ هناك أكثر من (٥ مليون) لاجئ فلسطيني يتلقون الخدمات الأساسية التي تقدمها الأونروا، ويتهددوا بالوقف التام إذا لم تجد الأونروا ممول جديد قبل مايو المقبل.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير