إعلان جوائز وعقد ندوات وتوقيع كتب في ثامن أيام معرض فلسطين للكتاب

10.05.2018 10:07 PM

رام الله-وطن: في ثامن أيام معرض فلسطين الدولي للكتاب، جرت اليوم الخميس عدة فعاليات.

بدأت الفعاليات بإعلان ملتقى فلسطين الثقافي والمجلس الأعلى للشباب والرياضة، عن جائزة الكتاب الأول للمبدعين والمبدعات الشباب، حيث فاز بجائزة الرواية مهند الأخرس عن روايته "الجرمق"، وفاز الشاعر محمد الزقزوق من غزة بجائزة علي الخليلي للشعر عن مجموعته "خانني العرافون"، وقد تسلم الشاعر خالد جمعة الجائزة نيابة عن الزقزوق من وزير الثقافة إيهاب بسيسو، ورئيس الملتقى فتحي البس وإبراهيم أبو هشهش وممثلة عن المجلس الأعلى للشباب والرياضة، فيما تسلم الأخرس جائزته بنفسه.

كما عقدت اليوم عدة ندوات، كانت الأولى بعنوان "سبعون عاماً من الذاكرة: المجتمع الفلسطيني والتحولات السياسية والاجتماعية"، شارك فيها هنيدة غانم، ومحمود يزبك، وخالد الحروب، وأدارها محمد نعيم فرحات.

اما الندوة الثانية فكانت بعنوان "الأيديولوجيا والهوية الوطنية: تحديات الخطاب والممارسة"، شارك فيها رشيد الخيون ورائف زريق، وأدارها خالد الحروب.

الندوة الثالثة عقدتها ندوة اليوم السابع، تحت عنوان "أوجه الدعم المأمول للقدس ثقافيا"، تحدث فيها كامل الباشا وطالب الدويك، وديمة السمان.

وفي فضاء الطفل، قدمت عزة جبر حكايات شعبية، وقدمت هيفاء السباسي نقاشا مع الصبايا اللواتي شاهدن مسلسل صاحب الظل الطويل في بداية التسعينات.

وفي متحف محمود درويش، نوقشت ووقعت رواية الكاتب شفيق التلولي "زمن الشيطنة"، قدمه فيها ربعي المدهون، وقدم كل من يحيى يخلف وغريب عسقلاني مداخلات حول الرواية.

أما الكتب التي تم توقيعها في فضاء المعرض، فقد قام وزير الثقافة إيهاب بسيسو بتوقيع مجموعة شعرية نيابة عن الشاعر راسم المدهون حيث لم يتمكن من الحضور، وحملت المجموعة عنوان "أغنية للذبول"، فيما وقع خالد جمعة مجموعته القصصية "ليلة انتحار الفرس البيضاء"، ووقع وليد الشرفا روايته "وارث الشواهد"، ووقعت نزهة أبو غوش روايتين هما "عمواس بوابة القدس"، و"خريف يطاول الشمس"، كما وقعت انشراح لدادوة رواية "أسطورة الأموات"، ووقع هاني الريس كتابه "آخر نزيل"، ووقع لؤي نزال مجموعته "سفر الخطايا"، ووقع حسام أبو غنام كتاب "البوابة الأخيرة".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير