فيديو| أهالي بيت ايبا يناشدون عبر وطن بوقف المكرهة الصحية التي تخلفها مزارع زواتا

17.05.2018 04:06 PM

نابلس –وطن- آية الشلة: صيف حار وانتشار للحشرات الضارة والقوارض، وروائح كريهة تملأ الأجواء، هذا هو حال قرية بيت ايبا الواقعة إلى الشمال الغربي من مدينة نابلس، جراء تدفق المياه العادمة وروث الحيوانات الناتجة من مزارع الأبقار التي يملكها مواطنون من قرية زواتا المجاورة.

ويشتكي أهالي البلدة من الأوضاع الكارثية التي يعانون منها، نتيجة الروائح التي حولت البلدة الى مكرهة صحية. وكان أهالي قرية بيت ايبا نظموا عدة وقفات، وأغلقوا الطريق العام احتجاجاً على استمرار تدفق المياه والملوثات في وادي البلدة.

رئيس مجلس قروي بيت ايبا سالم سماعنة، قال لـ وطن: تفاقمت الأزمة الصحية في السنوات الأخيرة، بسبب وجود مزارع الأبقار التي يقوم أصحابها بالتخلص من مخلفاتها بطرق غير صحية، ودون مراعاة للآثار السلبية الناتجة عنها، الأمر الذي يؤدي إلى تلوث البيئة وإلحاق الضرر بالبيئة وصحة المواطنين.

وأضاف: أن الأهالي باتوا يعيشون بكابوس دائم نتيجة انتشار الآفات داخل القرية، وتنامي وجود القوارض والحشرات والخنازير البرية التي تهاجم المزروعات وحتى المواطنين.

وناشد، سماعنة عبر وطن الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء رامي الحمد الله، بالتدخل الفوري والعاجل لإنهاء أزمة نحو 7 آلاف مواطن يعيشون في قرية بيت ايبا. 

وقالت، المواطنة انتصار أبو غليون لـ وطن: يراودنا الشعور لبيع منزلنا الجديد الذي لم يقينا من الروائح الكريهة التي تنبعث من مخلفات المزارع، بالإضافة إلى انتشار القوارض والحشرات الضارة، خاصة في ظل تفاقم الأزمة التي تضرب وتؤثر على كافة مناحي الحياة.

من جانبه، أشار المواطن خالد إسماعيل لـ وطن، إلى أن الأضرار الناتجة عن مخلفات مزارع الأبقار، مطالباً كافة الجهات المختصة بالتدخل لحل الأزمة.

وبين المواطن عامر اشتيوي لـوطن، إلى أن ارتفاع درجات الحرارة يزيد من انبعاث الروائح التي تصل كافة المناطق والأحياء السكنية في القرية، مؤكداً أن أصحاب المزارع يلقون بجثث الأبقار الميتة على قارعة الطريق الرئيسي المؤدي لبيت ايبا.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير