أنور عبد الهادي: مؤتمر المانحين لإعادة إعمار المخيمات قيد الدراسة

26.05.2018 01:31 PM

دمشق- وطن: أكد أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية ان العمل جار لعقد مؤتمر للمانحين لإعادة إعمار المخيمات الفلسطينية في سوريا بالتنسيق مع الحكومة السورية.

وأشار عبد الهادي إلى "أنه في حال استمزاج التعاون مع الأونروا باعتبارها جهة مسؤولة عن اللاجئين الفلسطينيين إلى جانب الدولة السورية ومنظمة التحرير الفلسطينية، فسيتم اعتماد هذه الأفكار والعمل على الدعوة لمؤتمر دول مانحة لتقديم تبرعات من أجل إعادة بناء المخيمات الفلسطينية والمناطق المجاورة لها في سوريا."

وأوضح عبد الهادي أن فكرة "مؤتمر المانحين" تتم مناقشتها حاليا مع جميع الأطراف المعنية، متوقعا التوصل إلى تصورات مناسبة، مؤكدا أن التكاليف المتوقعة لإعادة إعمار المخيمات تحتاج إلى لجان فنية مختصة ليصار بعدها إلى إعلان أرقام واقعية.

الجدير بالذكر أن منظمة التحرير الفلسطينية كانت قد أعلنت في وقت سابق على لسان أحمد مجدلاني عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة  أن "القيادة الفلسطينية تولي أهمية خاصة نحو البحث في عقد مؤتمر دولي، لتمويل إعادة الإعمار بالشراكة مع الأطراف ذات العلاقة وتحديدا الحكومة السورية، كونها البلد المضيف".

(مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا)

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير