استباقاً لمؤتمر المانحين في نيويورك.. لاجئات وأطفال من غزة يطالبون عبر وطن بوقف تقليصات خدمات الأونروا

24.06.2018 12:15 PM

غزة- وطن -عز الدين أبو عيشة: استباقاً لمؤتمر مانحي الأونروا المقرر عقده غداً الإثنين في نيويورك، سلمت الهيئة الأهلية لشؤون اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزّة، رسالة احتجاجية إلى مكتب ممثل الاونروا في القطاع، مفادها ضروروة وقف تقليص خدمات الوكالة في مناطق عمل الأونروا، وسد العجز في ميزانيتها حتى لا يصبح الوضع أكثر كارثية.

جاء ذلك عقب وقفة احتجاجية نسوية نظمتها الهيئة الأهلية للاجئين بمشاركة اللاجئات الفلسطينيات، من مختلف محافظات قطاع غزة، إلى جانب طالبات من مدارس وكالة الغوث، ورفعوا شعارات تطالب المانحين بسد عجز الأونروا.

وقالت فدوى الشرفا، منسق الهيئة الأهلية للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزّة، أن كرامة اللاجئين لا تقدر بثمن، ومن هذا الشعار لا بد من سد العجز المالي في موازنة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا، مطالبة المجتمعين في نيويورك بتغطية كافة الموازنة.

وأكدت الشرفا أن الأزمة في وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا، مختلقة وهي سياسية وليست مالية، لافتة إلى ضرورة حل هذه الأزمة قبل انفجار اللاجئين الفلسطينيين.

وتأتي هذه الوقفة الاحتجاجية بالتزامن مع مؤتمر المناحين المنوي عقده غدا في نيويورك، لدعم وسد العجز في الموازنة العامة للأونروا.

بدورها، اللاجئة ثناء مطير شكت من عدم توفر العلاج في عيادات الوكالة في قطاع غزة، وطالبت بضرورة الإسراع في حل الأزمة حتى لا يتفاقم الوضع الصحي للاجئين الفلسطينيين، بعد وقف المساعدات عن عدد كبير من الأسر المحتاجة.

أما طالبات مدارس وكالة الغوث، طالبن بضرورة بدء الفصل الدراسي في وقته بدون تأخير عن الموعد المحدد له، اضافة إلى عدم تلقيص المساعدات الغذائية المقدمة للأسر، ووقف عقود أولياء امورهم.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير