فوزي برهوم لوطن: القصف بالقصف والمقاومة جاهزة لصد أي عدوان على قطاع غزة

14.07.2018 04:30 PM

غزة - وطن - عز الدين أبو عيشة: قال الناطق باسم حركة حماس في قطاع غزّة فوزي برهوم: إن هناك مخططا إسرائيليا لتدمير القطاع، وقدرات المقاومة، ونشر حالة من الهلع والخوف لإفشال كل حراك وطني سلمي او مقاوم يفرض معادلة جديدة على ساحة الصراع.

وأضاف في لقاء خاص مع وطن للانباء: "ردت المقاومة الفلسطينية على التصعيد الإسرائيلي، وهناك رسالة قوية نريد توصليها للقيادة الصهيونية، مفادها جهوزية فصائل المقاومة في القطاع، وقدرتها على ردع أية عدوان جديد".

وبيّن برهوم، أنّ الدفاع عن الشعب الفلسطيني واجب وطني ولا بد منه، وخيار المقاومة خيار استراتيجي اتفقت عليه الفصائل الفلسطينية.

وأوضح أن استمرار التصعيد، يقود الى استمرار قصف المستوطنات الإسرائيلية ولن يثني المقاومة الفلسطينية عن الدفاع عن حقوق الفلسطينيين.

ولفت إلى أن معادلة القصف بالقصف بدأت مرحلة التطبيق، خاصة وأن الاحتلال اخذ فرصة طويلة كان من المفترض أن يفهم خلالها أن سكوت المقاومة لا يعني العجز، بل أنها تستطيع الرد.

وأشار برهوم إلى أن المقاومة أخذت على عاتقها الرد على كل اعتداء إسرائيلي على القطاع، موضحاً أن المقاومة هي نتيجة للعدوان وفي حال استمراره ستستمر المقاومة الفلسطينية.

ونوه إلى أن دور المقاومة بدأ، في ان تقول لا للاحتلال الإسرائيلي على قتله المدنيين، وقصف المواقع، واستهدافه الصيادين، مشيرا إلى أن المقاومة تجهز لرد قوي حال استمر القصف على قطاع غزة.

وتجدر الإشارة إلى أن الاحتلال الإسرائيلي استهدف عدة مواقع تابعة للمقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، وقامت المقاومة بالرد باطلاق رشقات صاروخية على مستوطنات غلاف قطاع غزة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير