نقل رئيس أركان الجيش المصري السابق المعتقل سامي عنان إلى المستشفى

17.07.2018 08:26 AM

وطن- وكالات: قال مصدر مصري قريب من الفريق متقاعد المحبوس حاليًا، سامي عنان، أنه تم حجزه بأحد المشافي العسكرية.

ولم يصدر نفي أو تأكيد من السلطات المصرية أو سمير نجل الفريق، ولم يتسن الحصول على تعليق فوري منهما حتى الساعة 19:30 ت.غ.

وقال المصدر المقرب الذي رفضه ذكر اسمه، لوكالة "الأناضول" في تصريح مقتضب إن الفريق تم نقله لمستشفي المعادي العسكري، متحفظًا على الإدلاء بأي تفاصيل أخرى.

بينما قالت صفحة "سامي عنان - Sami Enan"، عبر فيسبوك التي عادة ما تنقل أخبار الفريق، اليوم "دعواتكم للفريق سامي عنان بالشفاء العاجل لا زال بالعناية المركزة".

وقبلها بساعات ذكرت في تدوينة أن "عنان دخل للمرة الثانية العناية المركزة بمستشفى المعادي العسكري (جنوبي البلاد)"، دون تفاصيل أكثر.

ولم يتسن على الفور التواصل مع إدارة المستشفي لنفي أو تأكيد ذلك.

ورفض الجيش المصري، في بيان في يناير/ كانون ثان الماضي، اعتزام عنان الترشح في انتخابات الرئاسة التي فاز بها مؤخرًا الرئيس عبد الفتاح السيسي، لكونه "لا يزال تحت الاستدعاء".

وتم استدعاء عنان للتحقيق بجهة عسكرية، قبل أن يعلن محاميه ناصر أمين أنه محبوس في سجن عسكري، شرقي القاهرة، ووقتها أصدرت سلطات التحقيق العسكري في مصر، قرارا بحظر النشر في الموضوع.

وعنان تم تعيينه رئيسًا لأركان الجيش في 2005، وفي أغسطس/آب 2012، أقاله محمد مرسي، الرئيس السابق المسجون حالياً، إلى جانب وزير الدفاع آنذاك محمد حسين طنطاوي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير