وزير الخارجية الروسي يتعهد بتدمير المسلحين بإدلب

14.09.2018 04:37 PM

وطن: هدد وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، الجمعة، بتدمير أسلحة المسلحين  في آخر معاقلهم في إدلب شمال غرب البلاد.

جاء ذلك وفق ما نقلته وكالة "رويترز"، عن لافروف الذي قال إن روسيا ستواصل تدمير ورش الأسلحة في إدلب، مضيفا: "لكن ستضع المدنيين في عين الاعتبار"، وفق قوله.

وأضاف أن روسيا "ستنشئ ممرات آمنة في إدلب، وتشجع اتفاقات المصالحة المحلية".

ويثير احتمال شن هجوم على إدلب قلق وكالات الإغاثة الإنسانية. وقالت الأمم المتحدة إن النازحين يشكلون بالفعل حوالي نصف عدد من يعيشون في المناطق الواقعة تحت سيطرة المسلحين في شمال غرب سوريا وعددهم ثلاثة ملايين.

وقالت منظمة العفو الدولية المعنية بحقوق الإنسان في بيان سابق، إن حياة "ملايين الأشخاص في إدلب الآن في أيدي روسيا وتركيا وإيران"، وحثت جميع الأطراف على عدم مهاجمة المدنيين.

 وسبق أن أفاد مسؤول أممي، بأن الأمم المتحدة قامت بإرسال إحداثيات مواقع المدارس والمستشفيات في إدلب لكل من أمريكا وروسيا، تحسبا من الهجمات.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير