هاني وعلاء ابو عيشة.."شهيدا التضحية"

23.09.2018 11:57 AM

نابلس- وطن: امتلأت صفحات التواصل الاجتماعي يوم امس، بصورة لحادث سير وصف بالغريب في مدينة نابلس، أدى الى وفاة شابين من بلدة بيت وزن.

وان أردنا التكلم عن الصور الاولى للحادث وكم الدهشة والسخرية من "طيران الشاحنة" نجد مواقع التواصل الاجتماعي عجت بصور الحادث التي خرجت فيها الشاحنة من نافذة احدى المخازن قيد الانشاء في نابلس، لكن لم نكن نعلم ان الضحك والمزاح والنكات سيلحقه حزن كبير وصدمة في المدينة والقرية وفي صفحات "الفيس بوك" بعد وفاة شابين بسببها.

وفاة هاني (31 عاما) وعلاء أبوعيشة (27 عاما) من قرية بيت وزن قضاء مدينة نابلس، شكلا صدمة لاهالي القرية بيت وزن، وهما المشهود لهما بالخلق الحسن والسمعة الطيبة، لكن الحزن كان سيد الموقف في كل حديث وحوار، اجرته "وطن" مع اهالي القرية، وكأن غصة في الروح منعتهم من الحديث اكثر عن الشابين فما زالت الصدمة لفراقهما كبيرة.

 

وكانت هذه بعض الكتابات والتعازي:

 

جارة الشابين ميس ابو عيشة، اعربت عن حزن اهل البلدة والحي لفقدان الشابين خاصة أن لهاني 3 طفلات لم يلعب معهن كثيرا فما زلن بعمر صغير جدا حتى يخسرن والدهن الان، وهو الذي كان يحلم بأن يراهن بالمريول المدرسي الازرق، وباليوم الاول لهن عندما سيصطحبهن للمدرسة، أما علاء فلم يعش الفرحة بالزواج والاطفال بعد، له من الاخوة 4 اشقاء و4شقيقات.

واضافت ميس لـ "وطن" "ان الشابين اقارب، فوالدة هاني تكون عمة علاء اضافة الى انهم رفقاء في العمل، فكان علاء يعمل على ماكينات ال CNC متعددة الاستخدامات، ولاحقا اصبح يعمل مع هاني الذي يملك شاحنة (كبينة) للنقليات، وليترافقان سويا الى السماء ايضا."

وعن حيثيات الحادث كتب شهود عيان "من يعرفون شارع مؤتة (مكان الحادثة)، فقد فقد سائق شاحنة السيطرة على الفرامل، وكان يصرخ في الناس بالابتعاد عن طريقه، لم يقرر النزول من الشاحنة والهروب، وقرر ان يصطدم بأي حائط او عائق يظهر في وجهه، فارتطم ببوابة مخزن قيد الانشاء، فخرجت مقدمة الشاحنة من شباك هذا المخزن المطل على الجهة الاخرى من البناية التي يوجد فيها، اصيب السائق ومرافقه بجراح بالغة، حتى يعلن عن وفاتهم بعد نصف ساعة تقريبا من الحادثة."

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير