والدة الشهيد الريماوي لوطن : أطالب بمحاكمة من قتل ابني تعذيبا وحمله كالذبيحة

01.10.2018 02:45 PM

 

رام الله – وطن: بينما كان آلاف الفلسطينيين يشيعون جثمان الشهيد محمد الريماوي في بلدته بيت ريما قضاء رام الله، كانت والدته تطالب عبر وطن بمحاكمة دولية لمن قتل ابنها تعذيبا أثناء اعتقاله من منزله قبل قرابة الأسبوع.

 

 

وقالت والدة الشهيد الريماوي لوطن : ضربوه وحملوه كالذبيحة.. لم يسمحوا لي حتى برؤيته، أطالب الجميع بالعمل على محاكمة المجرمين الذين قاموا بقتله.

وأضافت : كان ينوي تعمير البيت بهدف الزواج لكنه تراجع عن ذلك بسبب سوء وضعه الإقتصادي.

شقيقة الشهيد خالدة الخطيب شاهدة العيان الوحيدة، تحدثت لوطن عما رأته من فظائع ارتكبها الجنود بحق أخيها قبل استشهاده بلحظات.

وقالت الخطيب : خلعوا باب البيت واقتحموا غرفة نومه، ضربوا رأسه بجدار المنزل أكثر من مرة وبوحشية فبدأ يلفظ الروح واستشهد.

 

 

يذكر أن سلطات الاحتلال سلّمت جثمان الشهيد  الريماوي مساء أمس الأحد قرب مستوطنة "أرئيل" بعد اختطافه لحظة استشهادة.

 

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير