إيكاردي يحسم ديربي الغضب لصالح إنتر ميلان

22.10.2018 07:32 AM

وطن:   أحرز ماورو إيكاردي مهاجم إنترميلان هدفا بضربة رأس في الوقت بدل الضائع ليقود فريقه للفوز 1-صفر على جاره ميلانو في قمة المدينة بملعب سان سيرو،  ضمن دوري الدرجة الأولى الإيطالي، الأحد.

وكانت المباراة في طريقها نحو التعادل دون أهداف، حتى أرسل ماتياس فيسينو تمريرة عرضية من ناحية اليمين أخفق الحارس جيانلويجي دوناروما في الإمساك بها ليقابلها إيكاردي بضربة رأس من مدى قريب إلى داخل المرمى في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع.

وسجل إيكاردي، الذي أهدر فرصتين سهلتين خلال التعادل بدون أهداف في مباراة الفريقين الماضية في أبريل، نيسان الماضي، هدفا في الشوط الأول ألغاه الحكم بداعي التسلل.

لكن باستثناء ذلك لم يظهر إيكاردي كثيرا حتى سجل هدف الانتصار. كما ألغى الحكم هدفا لميلانو عن طريق ماتيو موساكيو للسبب ذاته.

ويحتل إنترميلان المركز الثالث برصيد 19 نقطة من تسع مباريات، وبفارق ست نقاط عن يوفنتوس المتصدر وحامل اللقب الذي تعادل 1-1 مع جنوة يوم السبت، بينما يحتل ميلانو المركز 12 برصيد 12 نقطة لكن من ثماني مباريات فقط.

واتفق المدربان أن إنتر استحق الفوز، وقال لوشيانو سباليتي مدرب الفريق المنتصر: “كنت أرغب في أن نسجل في وقت مبكر. نحن حققنا فوزا مستحقا إذ قضينا أغلب الوقت في نصف ملعبهم”.

ووافق جينارو غاتوسو مدرب ميلانو على أن “إنتر بذل المزيد من الجهد لحصد النقاط”.

وأضاف: “لعب الفريق بشكل رائع والندم الوحيد أننا لم نستغل الهجمات المرتدة قرب النهاية. يجب أن نمضي قدما لكن هذا مؤلم”.

وصنع ميلانو القليل من الفرص، ولم يتحصل المهاجم غونزالو هيغوين على الكرة كثيرا.

وكان الشوط الأول عنيفا لكنه شهد إثارة كبيرة، بينما جاء الشوط الثاني محبطا حتى سجل إيكاردي.

وارتكب لوكاس بيليا لاعب وسط ميلانو خطأ ضد منافسه راديا ناينغولان بعد تدخل متأخر من الخلف وتعرض اللاعبان للإصابة. وتلقى بيليا بطاقة صفراء بينما خرج ناينغولان بعدها بفترة قصيرة.

ورغم فقدان اللاعب البلجيكي النشيط، استحوذ إنتر على الكرة لفترات أطول، وسدد المدافع ستيفان دي فري كرة ارتدت من القائم، بينما تدخل بعدها أليسيو رومانيولي مدافع ميلانو لإبعاد الكرة قبل إيكاردي في اللحظة الأخيرة.

واعتقد ميلانو أنه تقدم بهدف عندما وضع موساكيو الكرة داخل الشباك قبل نهاية الشوط الأول، لكن الحكم احتسب تسللا وأظهرت الإعادة التلفزيونية صحة القرار.

وحصل إنتر على فرصة ذهبية للتقدم في الهجمة التالية لكن فيسينو وضع الكرة خارج المرمى بعد تمريرة من زميله إيفان بريشيتش.

وغامر إنترميلان هجوميا بشكل أكبر، بينما توقفت معظم هجمات الفريقين في الثلث الأخير من الملعب ليقترب التعادل السلبي الثاني على التوالي للعملاقين قبل أن يسجل إيكاردي.

وهدف إيكاردي هو السابع لإنتر في آخر 15 دقيقة بالدوري هذا الموسم، وهو ما يزيد عن أي فريق آخر بالدوري الإيطالي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير