خلال لقائه بوفد الإنجيليين.. بن سلمان: حزب الله وحماس أعدائنا، وعبد الناصر وخامنئي دمرا المنطقة

08.11.2018 03:20 PM

وطن- وكالات: قال جويل روزنبرغ، رئيس وفد الإنجيليين الأمريكيين، الذي التقى ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، الخميس الماضي، في العاصمة السعودية الرياض، إن ابن سلمان أخبرهم أنه "يحاول حماية السعوديين من الأعداء: إيران، والإخوان المسلمين، وحزب الله، وحماس، وتنظيم القاعدة وداعش"، حسبما نقل عن مزاعم بن سلمان.

جاء ذلك خلال مقابلة لـ"روزنبرغ" مع القناة العاشرة الإسرائيلية، أمس (الأربعاء)، للكشف عن تفاصيل اللقاء المغلق الذي جمع الوفد الإنجيلي المناصر للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وولي العهد محمد بن سلمان.

وبحسب "روزنبرغ"، تحدث محمد بن سلمان عن "الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي"، والعلاقات "الدافئة" بين دولة الاحتلال والسعودية لنحو ساعة ونصف من اللقاء الذي استمر قرابة الساعتين.

غير أن الأمير السعودي طلب من أعضاء الوفد ألا يتم الكشف عن فحوى مادار بينهم حول هذين الموضوعين.

وقال "روزنبيرغ":"طرحنا قضية الصراع الفلسطيني ـ الإسرائيلي وربما كانت القضية الأكثر حساسية، تحدث محمد بن سلمان إلينا مطولا ولكنه طلب منا ألا نكشف علنا عن هذا الجزء من اللقاء"، حسبما نقل موقع "أكسيوس" الأمريكي.

محاولة اغتياله

بدورها كشفت صحيفة "جوريزالم بوست" الإسرائيلية، عن تطرق ولي العهد السعودي خلال لقائه بوفد الإنجيليين، إلى محاولة اغتيال كانت تستهدفه لولا تدخل الجانب المصري.

وذكرت الصحيفة أن "بن سلمان" أبلغ الوفد أن "خلية تضم مواطنين سعوديين تم اعتقالها شمالي شبه جزيرة سيناء (في مصر)، وكانت تخطط لاغتياله".

يشار أن ولي العهد السعودي انتقد أيضا الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر، وقائد الثورة الإيرانية آية الله الخميني (توفي عام 1989)، وقال إنهما " دمرا المنطقة وتسببا في مشاكل هائلة للمملكة العربية السعودية".

وجاءت زيارة الوفد الإنجيلي الذي ضم أيضا أعضاء سابقين في الكونغرس الأمريكي، للرياض بناء على دعوة وجهتها إليهم السعودية قبل نحو شهرين.

 

(الأناضول)

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير