اطلاق الحملة الوطنية لحماية حرية الصحافة ..

أبو بكر لـوطن: سنفضح انتهاكات الاحتلال بحق الصحفيين دولياً، ولا نقبل استمرارها داخليًا

10.04.2018 02:45 PM

رام الله-وطن: أطلقت نقابة الصحفيين الفلسطينيين، الحملة الوطنية لحماية حرية الصحافة والرأي في فلسطين، خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر النقابة في مدينة البيرة اليوم الثلاثاء .

وأكد نقيب الصحفيين ناصر أبو بكر في مقابلة خاصة مع وطن، أن الحملة جاءت بعد تصاعد الانتهاكات بحق الصحفيين الفلسطينين على الصعيدين الداخلي في الضفة الغربية وقطاع غزة، والانتهاكات من قبل الاحتلال الإسرائيلي التي كان آخرها استشهاد الصحفي ياسر مرتجى واصابة سبعة زملاء آخرين برصاص الاحتلال.

ولفت أبو بكر، أن الحملة تطلقها نقابة الصحفيين بالتعاون مع ائتلاف وطني واسع من المؤسسات الإعلامية والحقوقية، والمناصرين للحريات الإعلامية، مبيناً أن الحملة ستبدأ بفعاليات منظمة لحماية الصحفيين من أي انتهاكات.

وقال إن "رسالة الصحفيين هي أن لديهم جسم قوي ومن غير المسموح استمرار الانتهاكات لحقوقهم، وأن النقابة ستعمل من أجل تعديل قانون الجرائم الإلكترونية، حتى لا يكون أداة لقمع الصحفيين وحرية الرأي والتعبير".

وبين أبو بكر، أن النقابة تعمل على تدويل قضية الصحفيين، وأنها بدأت بالقيام باجراءات على المستوى الدولي لفضح انتهاكات الاحتلال بحقهم، والتواصل مع مؤسسات دولية وأممية ومحاكم وطنية في دول غربية لعدم افلات مرتكبي الجرائم بحق الصحفيين من العقاب.

وأوضح أن جريمة الاحتلال الأخيرة بقتل الصحفي ياسر مرتجى قرب حدود غزة لاقت تفاعلاً كبيراً من قبل اتحادات الصحفيين حول العالم ، وأن العديد من المؤسسات والنقابات الدولية، راسلت حكومة الاحتلال وسفاراتها للاحتجاج على استهداف الصحفيين الفلسطينيين.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير