بعد قرار المحكمة بعدم مشروعية إضرابهم

بلدية البيرة لـوطن: خدماتنا مستمرة بعد عودة الموظفين لعملهم

07.06.2018 01:37 PM

رام الله- وطن للانباء-رنين خالدي: أصدرت محكمة العدل العليا في رام الله، أمس الاربعاء، قراراً يقضي بوقف اضراب موظفي بلدية البيرة، معتبرة ان الاضراب غير قانوني ومطالب العمال غير مشروعة، وتعتبره تجاوزاً للقانون، وألزمتهم بالعودة الى عملهم.

التزم العمال والموظفين بقرار المحكمة وباشروا في اعمالهم وخدماتهم المقدمة للمواطنين، بما فيها أعمال النظافة بعد ان ملأت القمامة طرقات المدينة.

التقت وطن نائب رئيس بلدية البيرة، هشام شكوكاني، وحاورته بخصوص موضوع الاضراب فقال "في الفترة السابقة وصلتنا شكاوي كثيرة بسبب تراكم النفايات في الشوراع التي كان سببها اضراب عمال النظافة في البلدية، وليس فقط اضراب لعمال النظافة بل لجميع العالملين والموظفين في بلدية البيرة استمر لمدة 5 أيام".

وقال شكوكاني "حاولنا أن نتوصل مع العمال والنقابة خلال فترة الاضراب الى حل يرضي الطرفين، ولكن للأسف لم ننجح في ذلك، فلجأنا الى محكمة العدل العليا للبت في القرار"، موضحاً أن الاضراب حق مشروع للموظفين ولا مشكلة فيه.

وأضاف ان المحكمة الغت الاضراب ولكن لم يتم استلام القرار مكتوباً للتمكن من معرفة التفاصيل، مشيراً الى ان الموظفين عادوا للعمل وكل منهم على رأس عمله حالياً، وهناك خطة طوارئ لاعادة الوضع عما كان عليه خلال يومين.

وأوضح شكوكاني في حديثه انه لا يوجد خلافات بين البلدية وموظفيها، فهم جزء لا يتجزء من البلدية وليسوا خصوماً ويعملون لخدمة المواطن اولاً، والعلاقة بينهم علاقة عمل وقانون.

وفي سؤالنا عن قضية احتجاز موظفي البلدية عن الشرطة الفلسطينية، قال شكوكاني انه "خلال اضراب العاملين فُقدت مفاتيح شاحنات النفايات التابعة للبلدية، وحاولنا أن نحصل على المفاتيح من الموظفين والعمال، ولكن لم يكن في تعاون بسبب اضرابهم، وكان مجرد اخفاء، فاضطررنا الى اللجوء للشرطة وحققت بالموضوع و خلال ساعات تم حل المشكلة".

وأضاف "نحن لم نتهم اي من الموظفين، نحن قدمنا بلاغ ضد مجهول".

وكان جهاز الشرطة قد احتجز عدداً من موظفي البلدية، حيث تقدم المجلس البلدي بشكوى ضد بعض الموظفين ورئيس النقابة وقامت الشرطة باحتجازهم في وقت متأخر من مساء السبت المنصرم قبل ان يتم الافراج عنهم صباح الاحد.

وفي نهاية الحوار، أكد شكوكاني ان سيتم قرأة تفاصيل قرار المحكمة، وسيتم مناقشتها مع العاملين في البلدية وان لم نتوصل لحل فالقضاء والقانون بيننا.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير