وطن تواكب مسيرة "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار"

03.07.2018 10:02 PM

غزة - وطن - عز الدين أبو عيشة : شاركت الاف  النساء في قطاع غزة  في مسيرة مليونية دعت إليها الهيئة العليا لمسيرات العودة المنبثقة عن القوى الوطنية والاسلامية،  تأكيداً على حقهن في العودة إلى الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948، ورفضًا لقرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لاسرائيل.

واعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي على المشاركات في المسيرة النسوية التي خرجت من غزة الى الشريط الشائك للتنديد بالحصار الاسرائيلي ضمن فعاليات مسيرة العودة، ما ادى الى اصابة 3 نساء بالرصاص الحي وعشرات النساء بالاختناق جراء اطلاق جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع تجاههن.

وجاءت هذه المسيرة التي حملت عنوان "فلسطينيات نحو العودة وكسر الحصار" بالتزامن مع مسيرات حاشدة للنساء في لبنان والأردن والمغرب تأكيداً على حق العودة للأراضي المحتلة وكسر الحصار عن قطاع غزة.

وواكبت عدسة "وطن" المسيرة منذ لحظة بدايتها الى نهايتها، والتقت بالمشاركات اللواتي اكدن اصرارهن على المشاركة في مسيرات العودة، اذ قالت  امنة نشوان لوطن "إنّ مشاركتها اليوم مع النساء هي للتأكيد على حقهن في العودة إلى الديار التي هجروا منها، وللتضامن مع الشباب الثائر فداء للقدس".

من جانبها اكدت سناء ضهير ان مسيرة النساء سلمية، ورغم ذلك فأن قوات الاحتلال اطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع واطلقت النار عليهن، بينما اكدت  نسرين مقاط ان النساء احضرن اطفالهن معهن لكي يروا اراضينا التي هجرنا منها، ولنثبت للعالم أنّ احفادنا لا تنسى فلسطين ولا حق العودة.

اما هويدة فاكدت ان المسيرة ترفض صفقة القرن، مشددة ان الصفقة  لن تنجح وستبقى فلسطين والقضية قائمة، مضيفة "سنعود إلى القدس ونصلي في باحات الأقصى ولن نتراجع عن حقنا في العودة."

واوضحت أم أيمن عبدو " أنّ النساء سيشاركن الرجال في النضال ضد الاحتلال وسيواجهن الاحتلال مع الرجال على الحدود، ولن نخاف من رصاص الاحتلال."

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير