رغم الاعتداء الوحشي يوم أمس ..

سكان الخان الأحمر والنشطاء.. صمود في مواجهة جرافات الهدم والاقتلاع

05.07.2018 03:06 PM

رام الله – وطن للانباء: رغم اصابته في قدمه، جراء اعتداء قوات الاحتلال عليه أمس الأربعاء، يصر الشاب خليل أبو كامل على التواجد في تجمع الخان الأحمر شرق مدينة القدس.

وقال أبو كامل لـ وطن اثناء تواجده اليوم الخميس في خيمة مقامة على مدخل التجمع، انه جاء من القدس للبقاء في التجمع والدفاع عنه ازاء ما يتعرض له من خطر الهدم والترحيل، وانه سيبقى مع الاهالي حتى يزول الخطر.

واضاف أبو كامل ان قوات الاحتلال اعتدت بشكل وحشي بالامس على الاهالي والمتضامنين، وانه اصيب في قدمه اثناء اعتداء احد الجنود عليه خلال تصديه لهم.

ومنذ صباح اليوم قامت قوات الاحتلال بفرض منع التجول في التجمع، حيث ابقت النساء والاطفال في مساكنهم، ومنعتهم من الحركة، كما منعت الرجال والمتضامنين من التنقل والتحرك.

وفرضت قوات الاحتلال اجراءات مشددة حول المنطقة، وعرقلت وصول المتضامنين والاطقم الصحفية الى المكان، والذين اضطروا للسير على الاقدام لمسافات طويلة للوصول الى التجمع، كما فرضت مخالفات بحق المواطنين والصحفيين.

وزار التجمع صباح اليوم قناصل وممثلي 9 دول أوروبية، وهم: "القنصل البلجيكي العام، القنصل الفرنسي، القنصل الإيطالي، القنصل السويدي في القدس، وممثلي سويسرا والنرويج وفنلندا والدنمارك وايرلندا"، والذين اطلعوا على خطورة الوضع واعربوا عن رفضهم لما يجري من اخلاء للمنطقة كونه يمثل خرقاً للقانون الدولي وللقانون الانساني الدولي.

من جانبه قال حسين ابو داهوك احد سكان التجمع لـ وطن ان قوات الاحتلال تمنع التجول داخل التجمع، فليرى العالم ما تقوم به قوات الاحتلال تجاه ناس عزل مدنيين في مساكنهم.

واضاف ابو داهوك ان الرسالة التي تم توجيهها للقناصل الاوروبيين هي ان هدف ممارسات الاحتلال هي اقتلاعنا من ارضنا وتشريدنا مرة ثانية، وهم لديهم قوة للقع ونحن لدينا الارادة للبقاء.

واكد ان اعتداء قوات الاحتلال يوم امس على المتضامنين ادى الى اصابة 35 شخصاً.

من جانبه قال امين عام المبادرة الوطنية الفلسطينية النائب مصطفى البرغوثي لـ وطن ان جيش الاحتلال يصعد اجراءاته، وادخل الجرافات الى الخان، ومنذ ساعات الصباح يفرض حظر التجول في الخان، ورغم زيارة القناصل الى التجمع صباح اليوم، قاموا بمنعنا ومنعهم من دخول التجمع والمدرسة في الخان التي انشأت بتمويل ودعم هذه الدول.

واضاف البرغوثي ان ما يقوم به جيش الاحتلال جريمة حرب، وهو يخطط بشكل جدي لاخلاء التجمع والمنطقة من ساكنيه وهدم منازل المواطنين، ونحن ندعو كل المواطنين لكي يكونوا معنا بهذه الوقفة ضد الجرافات والتطهير العرقي.

واضاف البرغوثي ان الخطر لا يقتصر على الخان الاحمر بل على كل فلسطين، وان تهود 62% من الضفة وان يتم هدم 24 تجمع بدوي وان تطوق القدس بالكامل.

وأوضح ان ما يجري اليوم في الخان الاحمر هو تطبيق عملي لصفقة القرن.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير