على هامش تكريم الهيئة المستقلة لمؤسسيها

مفوضو الهيئة لوطن : المطلوب التصدي أكثر للعذر الأمني في انتهاك الحريات العامة

29.08.2018 08:13 PM

رام الله – وطن: قالت المفوض العام الأول للهيئة المستقلة لحقوق الإنسان وصاحبة الفكرة في تأسيسها د. حنان عشراوي، إن المطلوب من الهيئة المستقلة اليوم مزيدا من التصدي لقضايا استخدام العذر الأمني للإنتهاكات والخروقات الحاصلة في الضفة الغربية وقطاع غزة، وقضايا التراجع في حرية الرأي والتعبير وحرية التجمع والإحتجاج، خصوصا وأن كل القضايا السابقة مكفولة في القوانين والمعاهدات والمواثيق الدولية وعلينا الإلتزام بها.

وأضافت في مقابلة خاصة لوطن على هامش تكريم الهيئة لمؤسسيها ومفوضيها السابقين في حفل أقيم في مدينة رام الله اليوم، أن المطلوب من الهيئة أيضا مزيدا من العمل على إرساء قواعد الحكم الصالح واحترام سيادة القانون، وهو الهدف الذي تأسست من أجله الهيئة وقطعت فيه شوطا طويلا رغم بعض الإخفاقات هنا وهناك.

من جهته قال المفوض العام السابق وأحد مؤسسي الهيئة المستقلة لحقوق الإنسان د. ممدوح العكر لوطن : في هذه المرحلة التي نعيش تزداد أهمية وجود الهيئة لأن المطلوب أن تعزز دورها أكثر في الرقابة على السلطة الوطنية، لضمان التزامها باحترام الحقوق والحريات العامة وسيادة القانون، حتى نوفر عناصر المناعة الذاتية لمواجهة كل الأخطار التي تحيط بالقضية الفلسطينية.

وأوضح أنه من أهم عناصر المناعة الذاتية إحترام السلطة للشعب وصون حقوقه السياسية والمدنية والثقافية والإجتماعية والإقتصادية.

وفي السياق ذاته، قال مدير عام الهيئة عمار الدويك لوطن إننا "نجتمع من أجل تكريم مجموعة من مؤسسي الهيئة والمفوضين العامين السابقين الذين اختاروا طوعا أن يتركوا مناصبهم، وأن يفتحوا المجال للقيادات الشابة والوجوه الجديدة لاستلام الهيئة وقيادتها خلال المرحلة القادمة.

وأضاف الدويك أن الهيئة في العام المقبل ستحتفل ب 25 عاما على تأسيسها، سنوات مرت بها الهيئة في تحديات كبيرة وحافظت خلالها على استقلاليتها ووحدتها كمؤسسة تعمل في الضفة الغربية وقطاع غزة، دون أن تنزلق في مستنقع الإنقسام، بل عملت بشكل جدي على خدمة المواطن في الدفاع عن حقوقه وحرياته ورفع المظلمة عنه، اضافة لمواجهة القوانين والتشريعات المخالفه للإتفاقيات الدولية، حيث باتت المؤسسة اليوم في طليعة المؤسسات المدافعة عن حقوق الإنسان على المستوى المحلي والعربي والدولي.

يذكر أن الهيئة كرمت كل من : د. حنان عشراوي، د. ممدوح العكر، د. عزمي الشعيبي، د. فارسين شاهين، د. أحمد حرب، د.محمود العطشان، والأستاذ محمد ميعاري.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير