بقيمة 100 ألف شيكل.. الإعلان عن الفائز بالجائزة الشهرية لحملة "عشرة ومية"

غسان جبر لـوطن: البنك الإسلامي العربي يسعى لتطوير خدماته وتحقيق أفضل العوائد لعملائه

02.09.2018 02:49 PM

رام الله - وطن: أعلن البنك الإسلامي العربي اليوم الأحد، عن نتائج السحب الأول للجائزة الشهرية لحملة التوفير "عشرة ومية" وقيمتها 100 ألف شيكل، والتي فاز بها المواطن "مدحت عواد خالد كرم" من فرع البنك في النصيرات جنوب غرب مدينة غزة.

وجرت عملية السحب على الجائزة الكترونياً، وبتقنية البث المباشر في فرع البنك الإسلامي العربي، على ميدان ياسر عرفات وسط مدينة رام الله.

وقال نائب المدير العام للبنك الإسلامي العربي غسان جبر لـوطن: إن الحملة تمنح العملاء فرصة الربح بجوائز يومية قيمتها عشرة الاف شيكل، وجوائز شهرية قيمتها مئة ألف شيكل.

واضاف ان الحملة تتميز بمنح العملاء العديد من المزايا عند الاشتراك بها، خاصة ان الحد الأدنى للدخول بالسحب هو 100 دولار أمريكي فقط أو ما يعادلها من العملات الأخرى، وهي تأتي في إطار سعي البنك الدائم لتقديم أفضل الخدمات للعملاء.

وبين أن السحب على الجوائز سيكون موزعاً على الفروع المختلفة في الضفة الغربية وقطاع غزة.

وأكد جبر أن البنك الإسلامي العربي يسعى لتلبية الاحتياجات المصرفية المتنوعة للمتعاملين وفق أحكام الشريعة الإسلامية بما يضمن تحقيق أفضل العوائد الممكنة للمساهمين والمودعين على أساس يتسم بالثبات والاستقرار، وتقديم خدمات مصرفية إسلامية باستخدام وسائل التكنولوجيا، وأحدث التقنيات المتاحة بتطبيق أرقى المعايير المهنية.

بدوره قال مدير الفرع في البنك الإسلامي العربي نظام زامل لـوطن: إن البنك يهدف من خلال هذه الحملة الى تشجيع الناس لفتح حسابات التوفير، مبيناً أن التنوع في طبيعة الجوائز "اليومية والشهرية" هي من اهم ميزات الحملة التنافسية كونها تمنح عدداً كبيراً من العملاء فرصة الفوز بجائزة قيمة بدلا من تركز الجائزة في مبلغ كبير لرابح واحد فقط.

وكان البنك قد أطلق حملة "عشرة ومية" في الأول من تموز/يوليو الماضي، لغاية 31 كانون أول/ديسمبر 2018، حيث يمكن للمواطنين الاشتراك بها من خلال فتح حساب توفير بقيمة 100 دولار كحد أدنى.

يشار إلى أن البنك الإسلامي العربي تأسس عام 1995 كأول شركة مصرفية إسلامية تعمل في فلسطين، وبات اليوم يقدم خدماته من خلال فروعه المنتشرة في الضفة الغربية وقطاع غزة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير