رام الله: الحراك الشعبي يتواصل ضد قرار واشنطن وقف تمويل "الأونروا"

10.09.2018 02:33 PM

رام الله- وطن: نظمت القوى الوطنية والاسلامية، اليوم الاثنين، اعتصاماً على دوار المنارة في مدينة رام الله، وذلك رفضًا للقرار الأمريكي بوقف تمويل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا".

وقال محمد عليان رئيس اللجنة الوطنية العليا للدفاع عن حق العودة، لـوطن: ان الاعتصام يتزامن مع انعقاد مجلس وزراء الخارجية العرب في مصر، وانطلاق عدة مسيرات مشابهة في لبنان و غزة ورام الله.

وأضاف عليان "نعلم جيدا ان القرار الامريكي بشطب المساعدات للأونروا يهدف لضرب المشروع الوطني الفلسطيني منذ اعلان ترامب القدس عاصمة لدولة الاحتلال".

وقال عليان: "سنواجه القرارات الاسرائيلية الاميركية بكل الامكانيات المتاحة لدينا جماهيراً وشعبياً واسناداً للجهود الفلسطينية الرسمية التي تتحرك دبلوماسياً".

وأوضح أنه لا يحق للإدارة الامريكية او غيرها ان يسقط صفة لاجئ عن ابناء واحفاد اللاجئين الفلسطينين اللذين هجروا من ديارهم عام 1948.

وبدوره قال عصام بكر، منسق القوى الوطنية والإسلامية في رام الله، لـوطن أن "الشعب الفلسطيني يرفض مقايضة حقوقه المشروعة بأموال الدعم الأمريكي المشروط سياسياً".

وأضاف بكر ان الولايات المتحده تعمق الشراكة مع الاحتلال ومعاداة شعبنا، ونحن لن نخضع للابتزاز الأمريكي أبداً".

وأوضح ان الحراك الشعبي سيواصل المعركة نحو حق العودة وتقرير المصير رغم الضغوط والمواقف والتحدي".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير