فيديو | عريقات: قدمنا بلاغاً للمدعية العامة الدولية بشأن قرار هدم الخان الأحمر

11.09.2018 01:10 PM

رام الله- وطن: قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات إن السلطة الفلسطينية تقدمت ببلاغ جديد للمدعية العامة في المحكمة الجنائية الدولية بشأن جرائم الاحتلال بما يتعلق بالتهجير القسري وهدم قرية الخان الأحمر، بعد صدور قرار مما يسمى المحكمة العليا الإسرائيلية التي اعطت من خلاله الضوء الأخضر لسلطات الاحتلال الإسرائيلي بهدم الخان الأحمر بعد أسبوع من تاريخ صدور القرار.

وأكد عريقات أنه سيكون للرئيس محمود عباس خطاب هام في 27 من الشهر الجاري في الامم المتحدة وبعدها سيعود لعقد المجلس المركزي الفلسطيني، وسيبدأ بتنفيذ العديد من القرارات الهامة بشكل كامل.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده عريقات، صباح اليوم، في منظمة التحرير برام الله.

وشدد عريقات على أن السلطة الفلسطينية "لن تخضع للابتزاز والبلطجة والاستقواء الذي تمارسه القوى العظمى". مضيفاً: هذا حقنا الطبيعي الذي نمارسه أمام المحكمة الجنائية الدولية، والمنظمات الدولية.

وأكد أن القيادة الفلسطينية ستستمر في التوجه لمحكمة الجنايات الدولية، فيما يتعلق بقرارات ترامب الاخيرة المتعلقة بإغلاق مكتب المنظمة والاستيطان والاعتداءات على الشعب الفلسطيني.

وأشار إلى الادارة الأمريكية تنتفض في وجه محكمة الجنائية الدولية، وتمارس الاعتداءات ضد شعب فلسطين بالتنسيق مع الاحتلال، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن ترامب يريد ان يعاقب المحكمة.

وأضاف د. عريقات: الادارة الامريكي كل ما فعتله حتى هذه اللحظة، وهو أنها عزلت نفسها كوسيط لعملية السلام، حيث أصبح الفريق المفاوض الاسرائيلي يتكون من شخصيات امريكية أمثال غرينبلات وكوشنر ونيكي هايلي.

وأوضح عريقات ردا على القرار الأمريكي بإغلاق مقر بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن أن "إدارة ترمب عزلت نفسها تماما عن عملية السلام واختارت أسلوب الإملاءات".

وتابع "نجري مشاورات للتصدي لمختلف الإجراءات الأمريكية والإسرائيلية لدى الهيئات الدولية، وسنستمر بالعمل مهما بلغت درجة الاستفزاز والابتزاز تجاهنا".

وأوضح أن التهدئة المنفصلة عن منظمة التحرير مرفوضة ويجب ان تكون من المحرمات. مضيفاً أن التهدئة مصلحة عليا ويجب ألا تكون منفردة مع الاحتلال بل وفق اتفاق التهدئة عام 2014 الذي وقع بين الاحتلال ومنظمة التحرير بمشاركة حماس والجهاد .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير