محمد مصطفى لـ وطن: سنحول نفايات "زهرة الفنجان" إلى طاقة كهربائية خلال عامين

03.10.2018 05:00 PM

رام الله- وطن: وقع صندوق الاستثمار الفلسطيني من خلال شركة "مصادر" مذكرة تفاهم مشتركة مع وزارة الحكم المحلي، وسلطة الطاقة، وشركة النقل الوطنية للكهرباء، ومجلس خدمات زهرة الفنجان بهدف إطلاق مشروع دراسة جدوى توليد الكهرباء من الغاز الصادر من النفايات المدفونة ضمن ما يعرف بنفايات خلية مغلقة في مكب زهرة الفنجان.

من جهته قال رئيس مجلس إدارة صندوق الاستثمار الفلسطيني، د. محمد مصطفى لـ وطن: الهدف من هذه الاتفاقية هو تحويل النفايات الموجودة في مكب زهرة الفنجان في منطقة جنين الى طاقة كهربائية، وأضاف: هذا المشروع جديد ومتميز، وأهم نتائجه ستكون التخلص من المشكلة البيئية المتمثلة بـ "زهرة الفنجان".

وأكد مصطفى خلال لقائه مع وطن إن المشروع سيولد في مرحلته الأولى، 2.5 ميجا واط من الكهرباء، والتي ستبيعها سلطة الطاقة من خلال شركات توزيع الكهرباء، لتشكل مصدر دخل لمجلس الخدمات المشترك لمكب زهرة الفنجان، بالتالي مشكلة هذه المكب ستتحول لمشروع بيئي ربحي يعود بالنفع على الجميع.

ووفقا لمطصفى فإن المشروع سيكون جاهزا خلال عامين من توقيع الاتفاقية، وسيكون صندوق الاستثمار الفلسطيني هو المطور له، تحت إشراف ورعاية وزارة الحكم المحلي.

بدوره قال وزير الحكم المحلي، حسين الأعرج خلال لقائه مع وطن، إن هذه الاتفاقية هي الخطوة الاولى في الاستثمار في الطاقة، وتعزيز  مصادر الطاقة المتجددة في فلسطين.

وأوضح الأعرج أن مكب النفايات سينتج الطاقة من خلال الغاز المنبعث من خلايا النفايات، مشيرا إلى أن إطلاق هذا المشروع سيساهم في تنويع مصادر الطاقة، وسيحقق إيرادات جيدة لمجلس الخدمات المشترك المشرف على زهرة الفنجان، بالإضافة إلى كونه سيخفض نفقات جمع النفايات، بالتالي فإن فائدة المشروع ستعود على كل بيت فلسطيني.

وتأتي هذه المذكرة وفقاً لقرار مجلس الوزراء المتعلق بمعالجة الإشكاليات القائمة في موقع "زهرة الفنجان"، والإجراءات التي اتخذتها وزارة الحكم المحلي لتحويل هذه التحديات إلى فرص استثمارية، ورغبة الأطراف التي وقعت الاتفاقية لاستغلال النفايات المطمورة بالموقع في انتاج الطاقة الكهربائية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير