شاهد عيان حول شهيدة الخليل: الجنود أطلقوا النار عليها وسط صرخاتها: لا أحمل سكيناً

25.10.2015 09:23 PM

رام الله - وطن: روى احد شهود العيان في مدينة الخليل جريمة اعدام الفتاة دانية ارشيد 17 عاما قرب الحرم الابراهيمي ظهر اليوم.

وقال أحد سكان الخليل، إنه كان يقف في الصف بالقرب من الفتاة على الحاجز الأمني، لمسافة لا تجاوز أربعة أمتار، عند وقوع "الحادث".

وتابع بقوله: "كان هناك سبعة أو ثمانية جنود يحيطون بها.. قام الجنود بفحص مقتنياتها داخل الحقيبة المدرسية التي كانت بحوزتها.. لقد كانت تبدو في الـ14 من العمر."

وأضاف: "لقد أخضعوها للمرور عبر جهاز الكشف عن المعادن، ولم يعثروا على شيء في حقيبتها.. فسألوها: أين السكين؟.. بادرتهم بالإجابة: لا أحمل سكيناً.. فأطلقوا النار بين قدميها.. لقد كانت الفتاة مرعوبة، فتراجعت للخلف لنحو نصف متر أو متر."

واستطرد نفس الشاهد بقوله: "لقد قامت برفع ذراعيها في الهواء، وكررت قولها: لا أحمل سكيناً.. وفي هذه اللحظة قاموا بإطلاق ما بين ثمانية إلى عشرة رصاصات.. ولكنني لم أعرف بالتحديد من كان يطلق النار، وبعد ذلك سقطت الفتاة على الأرض."

نقلا عن CNN

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير