خاص لـ"وطن" بالفيديو .. نابلس: صبري يشهر "مكنسة القش" المحلية في وجه المنتج المستورد

الأربعاء | 19-04-2017 - 11:50 صباحاً

نابلس- وطن للأنباء- خاص: يتمسك الحاج صبري دويكات من قرية روجيب شرق مدينة نابلس، بصناعة مكانس القش رغم تراجع هذه الصناعة وانحسارها بعد انتشار المكانس المستوردة.

يقول دويكات الذي تجاوز عامه السبعين إنه" ورث هذه الصناعة عن والده الذي كان يعمل بها"، وسعياً منه لتطوير هذه الصناعة افتتح مشغلاً في بلدته روجيب في الثمانينات، وهو اليوم يعمل برفقة شقيقه وزوج إبنته اللذين يتقننان المهنة وينتميان لها.

ويضيف " نشتري القصب والقش بالأطنان سنويًا في شهر آب من المزارعين، ونحتفظ به في المخازن، وهذه الكمية تكفيهم للعمل على مدار العام".

تمر صناعة مكانس القش بعدة مراحل أولها نقع القش بالماء لمدة يوم كامل حتى يسهل العمل به دون أن ينكسر، وبعد ذلك يتم تجميع القش في مجموعات صغيرة يتم تثبيتها مع بعضها البعض بواسطة الأسلاك، وبعد ذلك تثبت في أداة حديدية ويتم تخييطها.

يشار إلى أن صناعة مكانس القش تشهد تراجعًا ملحوظًا يومًا بعد يوم في ظل انتشار المكانس المستوردة وأدوات التنظيف الحديثة، فبعد أن كانت قرية روجيب وغيرها من قرى نابلس تزخر بمعامل المكانس، باتت المهنة اليوم محصورة بعدد ضئيل من كبار السن الذين يعملون بها.



التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء