ليبرمان: إسرائيل بصدد تسوية إقليمية مع الدول العربية

الخميس | 08-06-2017 - 11:33 مساءً

 رام الله - وطن للأنباء: قال وزير الحرب  الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، إن إسرائيل قريبة جدا للتوصل إلى تسوية إقليمية مع العالم العربي أكثر من أي وقت مضى، لأفتا إلى أن رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، يبذل قصارى جهوده من أجل التوصل للتسوية مع العالم العربي المعتدل والتي تمهد لتسوية مع الفلسطينيين.

تصريحات ليبرمان وردت خلال مقابلة أجرتها معه القناة الثانية الإسرائيلية، حيث أبدى تفاؤله بظل الظروف الإقليمية للتوصل إلى تسوية مع الدول العربية المعتدلة، والتي من شأنها أن تنهي الصراع.

وصوب وزير الحرب خطابه إلى الاتجاه الذي صوب إليه نتنياهو خلال زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إلى البلاد، قائلا: "باعتقادي أن تسوية ممكن أن تتحقق، ونتنياهو يبذل جهوده بسبيل التوصل إلى ذلك".

وأعرب ليبرمان عن أمله أن يتحقق ذلك، قائلا: "آمل أن نتمكن أيضا ستنفذ هذا الخيار، فإسرائيل على مقربة من التوصل إلى اتفاق أكثر من أي وقت مضى.

وتطرق ليبرمان إلى زيارة الرئيس الأميركي إلى البلاد ومنطقة الشرق الأوسط وألازمه الخليجية وقرار السعودية محاصرة قطر، قائلا: "ترامب كما الدول العربية أيقنوا أن العدو ليس دولة إسرائيل التي يمكن أن تكون مفتاحا لحل المشكلة والتسوية"

واستعرض ليبرمان ما اسماه جهود نتنياهو للتوصل إلى تسوية سياسية إقليمية، وتساءل ردا على سؤال القناة الثانية: "نعم نتنياهو يبذل قصارى جهوده من أجل تحقيق ذلك، ويمكنني أن أشهد بأنه يبذل الكثير من الجهود في سبيل ذلك".

وتحدث ليبرمان إلى الصعوبات التي قد تواجه مثل هذه التسوية والتحديات التي تواجه حكومة نتنياهو بحال شرع بالإجراءات والمفاوضات نحو التسوية الإقليمية والمعارضة التي تبديها أطراف في الائتلاف الحكومي لأي تسوية ومفاوضات.

وأكد أنه في حال تم عرض على طاولة الحكومة أي تسوية إقليمية مع الدول العربية المعتدلة والتي تشمل فتح السفارات وتبادل البعث الدبلوماسية وتطوير العلاقات والتبادل التجاري والاقتصادي، فهذا الطرح سيحظى بإجماع وغالبية داخل الكنيست وحتى بالمجتمع الإسرائيلي.

عرب 48

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء