الفيفا ينفي تلقيه "طلبا من دول عربية لسحب استضافة كأس العالم من قطر"

الأحد | 16-07-2017 - 09:36 صباحاً

رام الله - وطن للأنباء: نفى الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا" تسلم أي طلبات من دول عربية قطعت علاقتها مع قطر الشهر الماضي لسحب استضافة بطولة كأس العالم 2022 من قطر.

وكان موقع ذا لوكال السويسري قد نقل عن رئيس الفيفا جياني انفانتينو قوله إن "السعودية واليمن وموريتانيا والإمارات العربية والبحرين ومصر كتبوا خطابا جماعيا إلى فيفا يطالبوه بسحب البطولة من قطر وفقا للمادة 85 من قانون الاتحاد، التي تسمح بمثل هذا الإجراء في حالة الطوارئ".
وأضاف انفانتينو أن "الدول (الست) حذرت فيفا من مخاطر تهديد سلامة الجماهير واللاعبين في دولة قاعدة الإرهاب وقلعته" موضحا أن تلك الدول هددت بمقاطعة البطولة ما لم يستجب لمطلبهم.
ولكن متحدثا باسم الاتحاد الدولي صرح لوكالة رويترز بأن "رئيس الفيفا لم يستقبل أي خطاب كهذا وبالتالي لم تصدر منه تعليقات في هذا الأمر"

ونقلت وكالة رويترز عن مصدر مطلع على أنشطة الدوحة الخاصة بالاستعدادات لكأس العالم 2022 قوله إن "قطر على دراية بأن السعودية ودولا أخرى متورطة في تحرك كهذا غير أنه لا يملك أدلة تشير إلى أن قطر تسلمت هذا الخطاب".
وفي ديسمبر/ كانون الأول 2010، فازت قطر بتنظيم مونديال عام 2022 متفوقة على ملفات دول مثل أستراليا واليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة.
كما فازت روسيا بحق استضافة كأس العالم 2018 على حساب إنجلترا، وعرض مشترك من هولندا وبلجيكا، وعرض مشترك آخر من إسبانيا والبرتغال.

بي بي سي

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء