إطلاق "كاردل" في متحف محمود درويش

الإثنين | 07-08-2017 - 11:05 مساءً

رام الله- وطن للأنباء: أطلق الكاتب والإعلامي الشاب محمد رضوان مساء اليوم الإثنين، كتابه "كاردل الشيطان الذي ألتقيه لآخر مرة كل مرة"، وذلك في متحف محمود درويش في مدينة رام الله.

وقدم باسم برهوم الكتاب، الذي جاء في كلمته: "هذا الكتاب عبارة عن مغامرة شيطانية تشبه النسق الذي كتب به، فأي كاتب يحلم بأن يكتب نصاً حراً بكل معنى الكلمة، لأننا نولد مع موروثات تمنعنا من أن نكون أحراراً، وما فعله محمد هو أنه نحى كل هذه الموروثات وكتب بحرية مطلقة".

الكتاب عبارة عن نصوص حرة، تتناول موضوعات داخلية ذاتية، يعبر فيها الكاتب عن التناقضات التي يعيشها كأي بشري، مع جرأة وحرية في التعبير، حتى في حواراته مع الشيطان المدعو "كاردل".

الكتاب صادر عن دار فضاءات للنشر والتوزيع في الأردن، ويقع في 156 صفحة من القطع المتوسط.

أما عن محمد رضوان، فهو فلسطيني مولود في الإمارات عام 1987، لأبوين من قرية كفر قدوم قضاء قلقيلية، ويعمل إعلامياً ويحمل شهادة البكالوريوس في الإعلام من مصر، ويعد حالياً دراسة الماجستير في موضوعة الدراسات الدولية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء