الرئيس عباس رفض تلقي محادثة من واشنطن

الخميس | 23-11-2017 - 12:03 مساءً

وطن للأنباء: نقلت "هآرتس" عن مسؤول فلسطيني رفيع قوله لمراسلها، مساء امس الاربعاء، ان الرئيس محمود عباس رفض الرد على محادثة هاتفية من البيت الأبيض، كان الهدف منها تعيين موعد للقاء معه خلال الأسابيع القريبة.

وبعد ان امر الرئيس عباس، امس الاول، بتعليق الاتصالات مع الولايات المتحدة، طلب امس الحصول اولا على توضيحات بشأن مكتب المنظمة في واشنطن، وشطب البند الذي يعتبر منظمة التحرير الفلسطينية تنظيما ارهابيا.

وحسب المسؤول الفلسطيني، فان المقاطعة تفضل في هذه المرحلة، ارسال رئيس دائرة المفاوضات، صائب عريقات، المتواجد في واشنطن للاستشفاء بعد اجراء عملية زرع له، او رئيس الاستخبارات ماجد فرج، الذي يعتبر المبعوث الشخصي للرئيس عباس لدى الامريكيين. لكن جهات في البيت الابيض نفت الموضوع مساء امس وقالت ان التقرير كاذب، وفق "هآرتس".

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء