شقيق المحرر عز الدين لـوطن: طارق يموت ببطئ ومصر تواصل منعه من السفر للعلاج

02.04.2018 12:12 PM

رام الله- وطن: قال جعفر عز الدين شقيق الأسير المحرر طارق، إن شقيقه يموت ببطئ جراء مواصلة مصر منعه من السفر عبر معبر رفح لتلقي العلاج.

وأوضح في حديثه لـوطن إن شقيقه يعاني من مرض "اللوكيميا- سرطان الدم" ومنذ شهرين يقبع في أحد مشافي قطاع غزة.

وأكد أن تقارير الأطباء تشير الى أن طارق في طريقه الى الموت اذا ما استمرت مصر بحرمانه من السفر وتلقي العلاج.

وكانت مصر منعت الأسير المحرر عز الدين من السفر عبر رفح خلال فتحه بصورة استثنائية، الأسبوع المنصرم.

وأضاف عز الدين لـوطن : "توجه طارق لمعبر رفح مرتين في محاولة للسفر بعد اعتماد اسمه في كشوفات السفر، إلا أن مصر منعته في كل مرة، ويبدو أن طغوطاً اسرائيلية متواصلة على مصر، لمنع الاسرى المحررن من السفر وتلقي العلاج".

مشيراً الى أن شقيقه تحرر في صفقة "وفاء الاحرار- شاليط" عام 2011، وأبعد الى قطاع غزة.

ودع الشعب الفلسطيني للمشاركة في مؤتمر صحفي للعائلة غداً أمام السفارة المصرية في رام الله، للضغط على مصر للسماح له بالسفر.

وكانت سلطات الاحتلال حكمت على عز الدين بالسجن مدى الحياة، قبل الافراج عنه في وفاء الأحرار.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير