مقالات

جريمة انتهاك حرمة المسجد الاقصى ومحيطه من منظور القانون الجنائي الدولي
كتب: النائب العام  المستشار أحمد براك غني  عن البيان ان الأماكن الدينية  تخضع وقت السلم للقواعد العامة المنصوص  عليها في الدساتير الداخلية وعادة  ما تطلق الدولة حرية ممارسة العقيدة في  تلك الأماكن دون أي قيد ، وتستمد  الدساتير الداخلية هذه الحماية من  الإعلانات والمواثيق الدولية ، فقد أكدت  المادة 18 من الإعلان العالمي  لحقوق الانسان ، والمادة 18 من العهد الدولي  ...
حي على الفلاح
كتب: حمدي فراج أستمد العنوان اعلاه من صفحة احد الاصدقاء في قريته النائية عن القدس في جمعة الغضب انتصارا للاقصى بما يمثل للمسلمين من انه اولى قبلاتهم ، ولكنه "حي على الفلاح" منذ الف وخمسمائة سنة ، غير مقتصر على الجمعة من ايام الاسبوع ، ولا على المسجد الاقصى المبارك او المدينة التي تحتضنه برمتها ، بل على فلسطين ارضا وبحرا ...
كي لا ننسى ... هناك فلسطينيون مسيحيون في القدس
ترجمة وطن للأنباء_ كتب: حازم نسيبه* كنت قد أشرت في مذكراتي "المقدسيون...ذاكرة حية" الى حي الطالبية في القدس الغربية، والذي كان خلال سنوات الثلاثينات والأربعينات من القرن الماضي، الحي العربي المسيحي الأكثر عصرية، خارج البلدة القديمة، جنبا إلى جنب مع حي القطمون وحي البقعة العلوي والسفلي. لقد شكلوا مجتمعا مزدهرا ومتطورا ومتماسكا من العرب الفلسطينيين المسيحيين، وكانوا متساوين تقريبا مع نظرائهم من العرب ...
من يتحمّل المسؤولية
كتب: سائد كرزون إن أسهل وظيفة اليوم، في 2017، هي أن تستيقظ صباحاً، وتسمع خبراً ما، كمقتل نفين عواوده، أو أي قضية مجتمعية وسياسية وثقافية واقتصادية، لتبدأ كتابة "ستاتوس"، كردة فعل عاطفية، تعبّر من خلالها عن غضبك المضطرب، غير المتزن في تلك اللحظة، اتجاه تلك القضية، محمّلاً المسؤولية لجهات مختلفة، أكانت جهة نسوية، أو مؤسسة، أو مسؤول حكومي، أو فرد، أو ...
فلسطين هي القضية
كتب: طلال سلمان على مدار الساعة، نهاراً وليلاً. قبيل الصبح ومع الغياب يسجل الفتية الفلسطينيون بطولات في مواجهة المحتل الإسرائيلي.. في القرى والبلدات كما في المدن، في محيط القدس كما في قلبها، يواجه الفتية والفتيات من أبناء فلسطين جيش الاحتلال الإسرائيلي بدمائهم فيصرعون عساكره وهم يستشهدون. في الخليل والناصرة وبيت لحم وأم الفحم يتصدى شبان فلسطين لمحتل أرضهم وقاهر إرادتهم بما ملكت إيمانهم ...
ملاحظات هادئة على هامش عملية الحرم
كتب: هاني المصري بادئ ذي بدء، يجب أن يتذكر الجميع ونُذكّر من لا يتذكر أو يتناسى أن القدس والحرم الشريف جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة، وأن من الحقوق الطبيعية والتاريخية والقانونية المكرسة في القانون الدولي حق الدفاع عن النفس، بما يشمل المقاومة بكل أشكالها، وخصوصًا في ظل مخططات استعمارية صهيونية استيطانية عنصرية عدوانية تستهدف تهويد القدس وأسرلتها، وطرد ...
قضية نيفين كشفت "عورة" المؤسسات النسوية!
كتب: خالد كراجة لا يعقل ـأن تعيش في مجتمع لا يوجد فيه من "تلجأ اليه"!، شعور بالخوف، باليأس والاحباط، تركته قضية نيفين التي لم تعرف حيثياتها بعد إن كانت "قتل أم انتحار" وبغض النظر، تعاطف اجتماعي ورأي عام جارف برز مع قضية نفين التي لم تجد من يقف معها حتى المؤسسات النسوية التي لجأت لبعضها، وتمر القضية كباقي القضايا التي تتعرض ...
سلام المعّاطات
كتب: حمدي فراج  يشعر المراقب ، بغض النظر عن جنسيته ، ان اسرائيل تسابق الزمن في اجراءاتها بحق القدس المحتلة ، فبعد ان زرعتها بالمستوطنات من كل الجهات ، قامت مؤخرا باعتماد قانون يمنع تقسيمها الا بموافقة ثلثي اعضاء كنيستها ، اي 80 من اصل 120عضوا ، تزامن مع وضع بوابات الكترونية على مداخل المسجد الاقصى بعد ان منعت صلاة جمعته ...
انا لست قاتل ولكن أنفذ أوامر قيادتي
 كتب خالد كراجة: حدثني صديق، نقلاً عن أحد الفدائيين، أنه" عندما تم اعتقاله بعد تنفيذ عملية في الداخل المحتل، قادما من جنوب لبنان، وجه اليه "قاضي" محكمة الاحتلال تهمة القتل، فرد عليه الفدائي "أنا لست قاتل، أنا جندي مثل جنودكم أنفذ أوامر قيادتي، ولتتاكد من ذلك انظر الى خارطة الطريق التي عبرتها، فقد كان هناك نقطة عسكرية لجنودكم وكان بامكاني قتلهم ...
تعليم لاجل العمل ام استغلال قوى بشرية معطلة؟
 كتب جبريل محمد: اتوقع ان تلقى افكاري التي اطرحها هنا، رد فعل سلبي، لانها غير نمطية، فالقانون السائد اليوم يقول هو ان تعدل برامج التعليم العالي لتتوافق مع سوق العمل المحلي، انا هنا اعارض الفكرة من ناحية ان السوق يجب ان يفرض نوع المعرفة والتعليم في البلد، بمعنى ان التعليم ليس بالضرورة ان يلهث وراء السوق بل ان يكون تعليما ...
يتغطى بكنفاني للتطاول على الجبهة الشعبية!
كتب فايز رشيد:  نصري حجاج، هذا الاسم لم أسمع به! يقدّم نفسه كاتباً صحفياً ومخرجاً سينمائيا..الخ. المذكور كاتب في جريدة عزمي بشارة (لعربي الجديد الجمعة 14 تموز/بوليو 2017) الذي باع نضالاته وأرضه كما يهوذا الإسخريوطي بثلاثين من الفضة! الصحيفة العرمرية (ولأن لندن مربط خيلنا)، تصدر من العاصمة البريطانية! مقالة المذكور، أرسلها لي صديق، فما أتابعه من صحف، أقل ما فيها ...
بين حزب الله 2017... وحزب الله 2006
كتب: علي حيدر منذ سنوات، يتعمد بعض المسؤولين والخبراء الإسرائيليين الإكثار من ترداد مفهوم أن الحكم على نتائج أي حرب كبرى، لا يتم بشكل فوري، بل بعد أن تتبلور وتتضح تداعياتها السياسية والاستراتيجية التي تحتاج الى مضي بعض الوقت. ويستعرضون في هذا السياق العديد من الأمثلة. هدفَ الترويج لهذا المفهوم الى محاولة إحداث تعديل جزئي في صورة نتائج حرب عام 2006، في ...
"التُقية" منهجا لتجنب قانون الجرائم الالكترونية
 كتب: نبهان خريشة: عندما يسمع المواطن بـ " قانون الجرائم الالكترونية" يشعر بالحاجة لوجوده ووضعه موضع التطبيق لوقف كافة اشكال الجريمة التي تمارس عبر شبكة الانترنت من اختراق للحواسيب او اصابتها بفيروسات تؤدي الى مسح المعلومات أوالتزوير او استحواذ صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بالاضافة الى المواد الجنسية الفاضحة والتغرير بالاطفال وما الى ذلك من جرائم شائعه في الفضاء الالكتروني وفي عام ...
من ام الفحم والدهيشة .. لبيك يا أقصى
  كتب: حمدي فراج قسمات كثيرة تصل حدود المآثر جمعت بين "مدينة" أم الفحم ومخيم الدهيشة ، آخرها هذا الذي تسطر بين تآخي دماء ابنائهما ، ثلاثة شبان قرروا ان يصلّوا صلاتهم الاخيرة في المسجد الاقصى ، فوصلوا وصلوا .  ومن المخيم ، افاق "براء" على صوت الجحافل المقتحمة ، فخرج كعادته كي يكون في صفوف ربعه ممن اعتادوا على ان لا ...
ما المطلوب من "أبومازن"؟!
كتب: صالح القلاب: ليس ضروريا، لا بل هو خطأ فادح، أن يكون هناك تدخلٌّ عربي رسمي في الأوضاع الداخلية الفلسطينية ولعل ما يكفي الرئيس محمود عباس (أبومازن) ويزيد أنه يكابد مشقة مواجهة ما يفعله الإسرائيليون وبخاصة في عهد هذه الحكومة التي على رأسها بنيامين نتنياهو والتي غدت تسعى سعياًّ حثيثاً، في ظل كل هذه المستجدات العربية التي لا أسوأ منها ...
حزب العمل الإسرائيلي وصفقة العصر
كتب: د. فايز أبو شمالة اهتم الإسرائيليون بانتخاب آفي جباي رئيساً لحزب العمل، حتى أن استطلاعات الرأي التي أجرتها القناة العاشرة قد أعطت لحزب العمل 24 مقعداً في الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية القادمة، وأعطت لحزب الليكود 29 مقعداً، وهذا فارق غير كبير، وبدأ ينبه الإسرائيليين إلى بدائل وخيارات حزبية، حركت الشباب سريعاً للانضمام إلى حزب العمل وبشكل لافت. انتخابات حزب العمل تشكل سابقة ...
الدستور ومسلسل التوجيهي والتعليم العالي: إن العلم هو الطريق للحياة السعيدة الفاضلة
كتبت: سناء طوطح كفلت جميع دساتير العالم حق العلم و التعلم، ومنها النظام الأساسي الفلسطيني حيث نصت المادة (24) منه على أن " التعليم حق لكل مواطن، وإلزامي حتى نهاية المرحلة الأساسية على الأقل ومجاني في المدارس والمعاهد والمؤسسات العامة، كما تشرف السلطة الوطنية على التعليم كله وفي جميع مراحله ومؤسساته وتعمل على رفع مستواه،،يكفل القانون استقلالية الجامعات والمعاهد العليا ومراكز ...
تونس.. الحصن الأخير!
كتب: بيار أبي صعب «قضيّة ميشال بوجناح» التي قسمت الرأي العام والنخب المختلفة في تونس، وأثارت نقاشات حادّة، صادمة ومفاجئة أحياناً، يمكن اعتبارها الامتحان الحقيقي الأول مع «التطبيع الثقافي» الذي يواجهه بلد الاستثناءات الثقافيّة والسياسيّة، منذ ثورة 14 جانفي. «إمتحان أوّل» بهذه الضخامة، في البلد الذي أشعل شرارة ما سمّي بـ «الربيع العربي»، لكنّه قطعاً لن يكون الأخير! لا يتطلّب الأمر كثيراً ...
في ساعات انتظار الكهرباء الطويلة..!ّ؟
كتب: يوسف حسين منذ عدة شهور مضت ازدادت ازمة الكهرباء الخانقة على غزة أي من قبل ان يخفض الاحتلال الكمية الواصلة الى قطاع غزة الى يومنا هذا وفي كل يوم تمض علينا تزداد الازمة وتشتد اكثر في ظل هذه الاجواء الحارة والعصيبة والتي يكون فيها الشخص بأمس الحاجة الى أي شيء يخفف عليه وطأة هذا الجو الحار الملتهب ولو بشربة ماء ...
طلبة التوجيهي:"خايف أوطي راس أهلي"
كتب: أحمد ناجح هذا لسان حال طلبة التوجيهي مع إقتراب ساعة صدور النتائج و التي سيكون موعدها اليوم الأربعاء،لم يتبقى الكثير من الوقت،ولكن تمر الساعة ببطء و يزداد التوتر و الخوف،سواء من النتيجة أو المواد التي من المتوقع الرسوب فيها. و للإطلاع أكثر على هموم الطلبة و ما يراودهم،إلتقينا بعدد من طلبة التوجيهي و قالوا لنا التالي عن تجربة التوجيهي بنظامه الجديد ...
الوجه الآخر لغسان كنفاني: سخريته اللاذعة باسم مستعار
كتبت:مروة فطافطة عندما وقعت بين يدي نسخة من كتاب "مقالات فارس فارس"، شعرت بإحراج شديد، إذ لم أدرِ لماذا استغرقني كل هذا الوقت حتى اكتشفت بأن لغسان كنفاني وجهاً آخر ساخراً ومقالات كان يكتبها أسبوعياً في عدد من المجلات والجرائد تحت اسم مستعار "فارس فارس". كان يتيح له هذا القلم المستعار من الحرية والحصانة ما يكفي لكي ينقضّ بكل سخرية لاذعة على ...
العطاء بلا مقابل
كتب: وائل خليل ما أَجمل أن نٌعطيَ ولكن ألاجملَ مِن ذلك هوذاك العطاءُ الذي يكونُ بِلا مُقابل وما أَجَمَل أن نَكُونَ كُرَماء في وقتٍ قَلَ فيه الكرم وكثُرَ فيه الشُح وما أَجمل الإخلاص في زمنٍ كَثُرَ فيه الرياء وما أَجمل المصلحه عندما تَكون في سبيل الله وما أَجمل أن تٌسِعَدَ الأخرين من أجل أن تَسَعد وما أَجملَ الدُعاء لِأًخيكَ وهو لَيَسَ ...
"مرتينة" غسان كنفاني
كتب: بيار أبي صعب "إنّه فنّان، أو أديب… فما دخله في السياسة؟". تلك الجملة، الساذجة ظاهريّاً، صارت على الموضة في السنوات الأخيرة. وليس من قبيل المصادفات أنها تستعمل غالباً في سياق أنسنة العدو الإسرائيلي، وشرعنة "التطبيع الثقافي" الذي هو "أرقى" أشكال الاستسلام. سمعنا التعويذة الشريرة في لبنان، في معرض التبرير لسينمائي ذهب لتصوير فيلمه في "إسرائيل"، ثم دفاعاً عن كاتب أدلى بحوار ...
غسان كنفاني ترك لنا شيئاً لا يذهب
كتبت: روان عبد العال أعترف أنني كنت قد سمعت باسمه للمرة الأولى يوم استشهاده. لم أكن أعرفه قبل ولم أحظَ بمقابلته في الحياة، وهذا شرف لا أدّعيه وإن كنت أتمناه. ترسّخ في ذهني شهيداً، منذ تردد اسمه "الشهيد غسان كنفاني" وسط أناشيد ثورية تصدح من مكبر صوت مثبت فوق خزان المياه قرب مكتب "الجبهة الشعبية" الكائن في الطرف الساحلي من المخيم ...
هل المفاوضات أهون الشرور؟
كتب: هاني المصري حصل معي في الأسبوع الماضي حادثة تستحق أن تروى. فقد زارني ديبلوماسي أجنبي رفيع لأول مرة، وتحدث معي بصراحة وأمانة بعد الاستماع لي. وقال لي من دون ديبلوماسية: نحن في عالم لا يقيم وزنًا للحقوق والعدالة، ولا يؤمن سوى بالقوة والمصلحة، ومن لا يملك إحدى هاتين القوتين أو كلتاهما فعليه ألّا يتعب نفسه ولا يتعب الآخرين، أي عليه ...
الزمن تغير...برعاية المنسق
كتب:خالد كراجة وانا أفكر في كتابة مقال عن قطع الرواتب، وعن قانونيته من عدمها، وما أهمية أن يتقاضى عضو المجلس التشريعي أو الوزير راتبا شهريا،  ولماذا لا يكون الترشح لعضوية المجلس التشريعي او الوزارة عمل طوعي، كما الكثير من المؤسسات ومجالس ادارتها "البلديات، المجالس المحلية، الاندية الرياضية....الخ من مؤسسات العمل التطوعي، وقد يقول قائل: حينها لن تجد من يترشح لوزارة أو ...
سياسات.. ولا رجال!
كتب: طلال سلمان اختفت الأسماء اللامعة في السياسة العربية.. صار عليك أن تحزر أسماء كبار المسؤولين في القاهرة أو دمشق أو بغداد فضلاً عن أقطار الخليج.. ما زلت تذكر، بطبيعة الحال، اسم الرئيس الجزائري المقعد الذي لا يقربه الموت… وكذلك اسم ملك المغرب بوصفه ابن الحسن الثاني ابن محمد الخامس. لكنك بالكاد تتذكر اسم رئيس تونس الذي عرفه جدك وزيراً للحبيب بورقيبة وأحد أركان ...
تطبيق القانون في الشوارع مثال يحتذى به لبلدية البيره ويحتاج الى التوسع!
كتب: عقل أبو قرع من يسير في شوارع رئيسيه في مدينة البيره هذه الايام يشعر بالراحه والهدوء والنظام، مع اختفاء الحواجز والمعروضات والبسطات التي كانت تشكل الاعاقه للسير وللتسوق وحتى للانتقال من مكان او من محل الى أخر، وبالاخص في محيط حسبة الخضار والفواكه في المدينه، وفي امام المحلات التي شكلت الارصفه لها امتداد للمحل نفسه وبالتالي الاستيلاء على الارصفه على ...
غسان في الدهيشة .. حدّث بلا حرج
كتب: حمدي فراج إحتفى مخيم الدهيشة قبل يومين بذكرى مرور خمس واربعون سنة على اغتيال غسان كنفاني ، ألقيت كلمات بحضور وطني من ذوي الشهداء وعدد من الجرحى الذين تتزايد اعدادهم باضطراد ، وسيل من الاسرى المحررين في ريعان الشباب ، لا يشملهم قطع الرواتب والمخصصات ، لانهم قضوا وراء القضبان اقل من المدة المحددة لاعتماد رواتب لهم ، وهي مدة ...
بين إعلام الحقيقة وإعلام المنتفعين
كتب:رائد محمد الدبعي الإعلامي هو عين الحقيقة، وضمير شعبه، وحنجرة أمته الصادحة بالحق، ومنصته الإعلامية هي بوصلة المواطن نحو الحقيقة،  وقلم الصحفي ليس حبرا على ورق، بل هو حروف تنطق حقاً، وكلماته هي جنود  تصطف على سطور الحقائق،  لتحرس وطنا، وتلهم شعبا، وترسم مستقبل الأجيال، فعمل الصحفي لا يقل أهمية عن عمل الجراح، وإن كان خطأ الجراح يكلف المريض حياته، فإن ...