رصيف وطن

08.07.2018

يحيى.. الابن الـ14 للأسير فتحي الخطيب يجتاز الثانوية العامة بتفوق عالٍ

طولكرم- وطن للأنباء: ارتبك الطالب في الثانوية العامة يحيى فتحي الخطيب، كيف سيوصل تفوقه بامتيار في امتحان "الانجاز" وحصوله على ...
08.07.2018

رند تهدي والدها عبد الكريم الريماوي تفوقها في "الإنجاز" مع دخوله عامه الـ 18 في الأسر

رام الله- وطن للأنباء- رولا حسنين: لم يترك الاحتلال في قلوب الفلسطينيين مكاناً للفرح، ولكن صاحب الحق الذي يؤمن إيماناً ...
08.07.2018

أفنان.. تفوقت في "الانجاز" واعتذرت عن الاحتفال بسبب اعتقال الاحتلال لوالدتها !

الخليل- وطن للأنباء- رولا حسنين: لا يخلو بيت فلسطيني من منغصات العيش التي يتسبب بها الاحتلال، تاركاً خلفه حسرة في ...
08.07.2018

خالد عبد العال.. الشهيد الناجح والمحتجز !

غزة- وطن للأنباء- رولا حسنين: كان يجب أن يكون بين الحاضرين في منزلهم اليوم، وأول الذين ستحتضنهم والدتهم بنجاحه في ...
29.06.2018

زوجة الأسير صالح دار موسى.. الموت يغيب تغريد بعد أن احتفلت بتخرج ابنتها وطن من جامعة بيرزيت

رام الله- وطن للأنباء- رولا حسنين: عمّ الحزن على منزل الأسير صالح دار موسى بعد يوم واحد فقط من اتساعه ...
29.06.2018

متحدين الغربة.. مبرمجين فلسطينيين يطلقون تطبيق "مغترب فود"

رام الله- وطن للأنباء: أطلقت مجموعة شبابية من المبرمجين الفلسطينيين من قطاع غزة، تطبيق "مغترب فوود" ويعتبر أول تطبيق الكتروني ...
22.06.2018

نصيرة أسرانا.. الرفيقة المحامية فيليتسيا لانغر .. وداعاً

رام الله- وطن للأنباء- رولا حسنين: الانسانية لا تشترط انتماءات دينية أو عرقية أو سياسية، الانسانية ضميرٌ حيّ في قلب ...
20.06.2018

واستشهد الـ Teacher

رام الله- وطن للأنباء- رولا حسنين: دون مقدمات أو تمهيدات كثيرة، غالباً لا تسعفنا الكلمات ولا اللغة كلها لتعريف إنسان ...
13.06.2018

أول ليلة قدر في الأقصى !

وطن للأنباء- كتبت: رولا حسنين : بعد يوم شاق في العمل، حزمت أمتعتي وتوجهت الى حاجز قلنديا عصر يوم الاثنين، ...
13.06.2018

آيات.. أسيرة للمرة الرابعة قد تفقد بصرها ولن ترى النور عند تحريرها

وطن للأنباء- مي زيادة: أصيبت بقنبلة غاز في رأسها وهي طفلة صغيرة لم تتجاوز حينها الثلاث سنوات، وبسبب الاحداث الميدانية  ...
05.06.2018

زينة ابنة الثالثة عشرة.. اول ملاكمة فلسطينية انتزعت الرياضة من قالبها الذكوري

رام الله- وطن للأنباء- مي زيادة: بقبضتها الصغيرة، حفرت اسمها في الذاكرة كأول فلسطينية احترفت رياضة الملاكمة، فكسرت خجل العادات ...
02.06.2018

لماذا باعت رزان خاتمها وهاتفها قبل استشهادها ؟.. وطن تحاور والد الشهيدة

غزة- وطن للأنباء- رولا حسنين: في حضرة الشهداء لا يمكن لك الحديث عن شيء، قوافلهم تجمّد كل شيء فينا الا ...
تصميم وتطوير