عساف لـوطن: القيادة أفلست وعليها العودة الى الشعب

السبت | 01-07-2017 - 11:55 صباحاً

رام الله – وطن للأنباء: قال الكاتب والمحلل السياسي عمر عساف إن السلطة الفلسطينية وكما عودتنا دوما تستجيب للضغوط الأمريكية وخير مثال على ذلك ما يجري من قطع رواتب عدد من المحررين والاسرى، وما يجري في العلاقة مع قطاع غزة خصوصا في سياق الكهرباء، او ما يدور الحديث عنه حاليا حول قطع رواتب بعض أعضاء المجلس التشريعي.

وشدد عساف خلال برنامج "فلسطين هذا الاسبوع" الذي ينتجه ويبثه "وطن" ويقدمه الاعلامي فارس المالكي، أن كل ما يجري يأتي في سياق الاستجابة الفلسطينية الرسمية للضغوط الأمريكية والاستمرار في المراهنة على أوهام امريكية ثبت انها لا تسمن ولا تغني من جوع وإنما اعطاء اسرائيل مزيدا من الوقت لقضم ومصادرة المزيد من الاراضي .

وأكد أن الالتزام بالشروط الامريكية يأتي على حساب الشعب الفلسطيني، مردفا: القيادة الفلسطينية بوضعها الحالي هي في أسوأ اوضاعها وفي أضعف حالاتها وهي مستجيبة تماما للضغوط الامريكية والاسرائيلية وتبحث عن مصالح ضيقة، ومن هنا أعتقد ان القيادة الفلسطينية أفلست تجاه شعبها تماما وعلى هذه القيادة أن تغادر مواقعها وأن تعود لشعبها كي تستعيد الوحدة وتبحث عن عناصر قوة بدل هذا الوهم.

وأضاف عساف أنه في الوقت الذي يطبق فيه الفلسطينيون الشروط الأمريكية فإن اسرائيل مستمرة في سياستها التي تقوم على مصادرة أكبر مساحة من الارض بأقل عدد من السكان الفلسطينيين، وتواصل هذه السياسة مستفيدة من حالة الانقسام الفلسطيني والانكفاء العربي وحالة الرعاية الامريكية لهذا المشروع.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء