آمال خريشة : الشعب الفلسطيني قادرٌ على افشال مخططات تصفية القضية الفلسطينية

السبت | 08-07-2017 - 03:07 مساءً

رام الله – وطن للانباء – فارس المالكي : اكدت عضو سكرتاريا وطنيون لانهاء الانقسام ومديرة جمعية المرأة العاملة آمال خريشة ان الشعب الفلسطيني حتى في اشد الظروف تعقيدا كان يرمي بثقله من اجل وقف عمليات التهويد او الالتفاف على مصيره ، واليوم امام الحديث فيما يسمى بالصفقة التاريخية  لحل القضية الفلسطينية ولعل الاتفاق الدحلان الحمساوي ودخول مصر والامارات على خط المصالحة  جزءا من هذه الصفقة، دائما كان الشعب الفلسطيني له الكلمة الاخيرة وبإمكانه ان يفشل كل هذه المخططات ، وبالتالي اليوم مطلوب انضاج حراك شعبي وطني للتصدي لكافة المخططات التي تسعى الى تصفية القضية الفلسطينية .


كما اكدت خريشة خلال مشاركته في برنامج فلسطين هذا الاسبوع الذي ينتجه تلفزيون وطن ويقدّمه الاعلامي فارس المالكي انه بعد عشر سنوات يتم الحديث عن صفقة تاريخية لحل القضية الفلسطينية ولكن للاسف الحقيقة ان هذه الصفقة هي فعلا تاريخية بالنسبة لاسرائيل التي تحاول من خلال هذه الصفقة ان تدخل للمنطقة وعمل تسهيلات لها للتطبيع والعيش بوجود طبيعي بدون اي محاسبة وبدون اي حل للقضية الفلسطينية التي باتت اليوم قضية هامشية في ظل تطورات المنطقة المتسارعة .


كما أشارت خريشة ان كل المؤشرات على ارض الواقع من حديث عن اتفاقات بين اطراف فلسطينية واقليمية مختلفة تشير الى التوجه نحو الانفصال غير المعلن بين الضفة الغربية وقطاع غزة ، وبالتالي كوطنيون من اجل انهاء الانقسام نطالب طرفي الانقسام باخذ خطوات حقيقية على ارض الواقع من اجل انهاء حالة الانقسام كأن تتخذ حركة حماس قرارا بحل اللجنة الادارية التي شكلت من اجل ادارة قطاع غزة وان يبادر الرئيس محمود عباس بوقف الاجراءات المتعلقة برواتب موظفي غزة وازمة الكهرباء ، مؤكدة غياب الارادة السياسية الحقيقية لطرفي الانقسام تقف وراء استمراره للسنة العاشرة على التوالي .

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء