عائلة القيق تطالب القيادة الفلسطينية بالضغط على الاحتلال للإفراج عن ابنها

الأحد | 05-02-2017 - 01:07 مساءً

رام الله- وطن للأنباء- جهادقاسم: طالبت فيحاء شلش زوجة الاسير الصحفي محمد القيق، الرئاسة ورئاسة الوزراءة بالضغط على الاحتلال لإطلاق سراح زوجها.

وقالت شلش خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر نقابة الصحفيين في مدينة رام الله، اليوم الاحد، ان اعتقال زوجها هو محاول لضرب رمزية الاضراب الفردي من قبل الاحتلال.

من جهته قال رئيس لجنة الدفاع عن القيق المحامي خالد زبالقة ان المواد الموجودة في ملف القيق هي مواد على خلفية حرية الرأي والتعبير، ولا يوجد مسوغ قاني لاستمرار اعتقاله.

وحول انتهاكات الاحتلال بحق الصحفيين قال نقيب الصحفيين ناصر ابو بكر ان الاحتلال يعتقل القيق على خلفية الرأي والتعبير، موضحاً ان الاحتلال يعتقل في سجونه اكثر من 27 اسيراً صحفياً.

واضاف ابو بكر ان الاحتلال ارتكب 557 انتهاكاً بحق الصحفيين في عام 2016، وهي اشارة الى مواصلة اسرائيل لمحاصرتها للإعلام الفلسطيني.

يشار الى ان القيق الذي اعتقل في الخامس عشر من الشهر الماضي، وهدد بخوض اضراب مفتوح عن الطعام في حال تم اعتقاله ادارياً، وهو الذي افرج قبل اقل من عام بعد اضرابه عن الطعام لأربعة وتسعين يوماً عام 2016.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء