مطبخ فرنسي في فلسطين

الخميس | 09-02-2017 - 01:37 مساءً

رام الله- وطن للأنباء- وفاء عاروري: رائحة الطعام الفرنسي المنبعثة من مطبخ أكاديمية السيزر للضيافة وفنون الطهي، تجذب حتى من هم خارج المطبخ، أجواء من الحماسة والابداع يعيشها الطلبة والمشاركون في  أسبوع فن الطهي الفرنسي، الذي تنفذه القنصلية الفرنسية للعام الثالث على التوالي.

مديرة الاكاديمية قالت لـ وطن إنها فرصة ممتازة بالنسبة للطلبة كي يتبادلوا الخبرات مع محترفين فرنسيين في مجال الطهي، حيث تستضيف الأكاديمية هذا الأسبوع للعام الثاني على التوالي.

وأضافت أن فرنسا وفي سياق دعمها للفلسطينيين تنفذ هذه الفعالية السنوية التي من شأنها دعم قطاع الطهي الفلسطيني، وتنمية مهارات العاملين فيه.

ويشارك في هذه الفعالية نخبة من الطهاة الفرنسيين الذين حضروا خصيصاً لنقل خبراتهم للفلسطينيين، وكذلك للاستفادة من التجربة الفلسطينية في هذا المجال.

بدوره يؤكد الطاهي الفرنسي، أليسندرو كانديدو لـ وطن، أن المستوى الفلسطيني جيد جدا في فن الطهي، و وهي فرصة بالنسبة له للتعلم من الطهاة الفلسطينيين والاستفادة منهم، وكذلك إفادتهم.

وعبر طلبة الأكاديمية والمشاركات في الفعالية من ربات البيوت، عن سعادتهن بهذه الفرصة التي تتيح لهن التعرف على مبادئ الطهي الفرنسي، في سبيل تنويع الطعام الذي يطبخنه في بيوتهن، واضافة المذاق الفرنسي على وجبات البيت التقليدية.

ويشتهر المطبخ الفرنسي بالموائد الفخمة المزخرفة، التي تعمر بالأعشاب والتي سيتعلم الطلبة اعدادها هذا الاسبوع خلال فعاليات متعددة بالقدس وبيت لحم والخليل ونابلس ورام الله، وبرعاية اعلامية من تلفزيون ووكالة وطن للأنباء.


 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء