مجاري المستوطنات تلوث عين المطوي بسلفيت وتقتل اهلها

الأربعاء | 15-02-2017 - 05:59 مساءً

وطن للأنباء - أمجد حسين: إلى الغرب من مدينة سلفيت يقع وادي المطوي، الذي تصب فيه عين المطوي التي تعد من أقوى مصادر المياه في المحافظة، إذ تغطي 30% من حاجة المحافظة للمياه.
ويمر المطوي من أراضي قريتي بروقين وكفر الديك غربي المحافظة، الذي تلوثه مياه مجاري مستوطنة أرئيل بمصانعها الكيميائية بالاضافى الى مدينة سلفيت منذ بدايات التسعينات.
كما يمنع والاحتلال اقامة محطة تنقيه فلسطينية لمجاري مدينة سلفيت ويشترط أن تكون مشتركة مع المستوطنات المحيطة في المحافظة، والجانب الفلسطيني يرفض ذلك، لأنه يشرعن الاستيطان في المنطقة.
القطاع الزراعي في الوادي تدمر بسبب المياه العادمة، التي لامست المياه السطحية لينابيع وادي المطوي مما سبب الامراض للسكان أيضاً، وبالتالي ارتفاع حالات الاصابة والموت بالسرطان، إذ سجلت بلدة بروقين أعلى نسبة وفيات من مرض السرطان.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء