والدة أربعة أسرى وشهيد تنتقد ضعف التضامن مع المضربين

الجمعة | 21-04-2017 - 02:45 مساءً

رام الله – وطن للأنباء: انتقدت أم ناصر أبو حميد من مخيم الأمعري في رام الله، ضعف المشاركة الجماهيرية تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام في معتقلات الإحتلال.

وتساءلت أبو حميد لوطن للأنباء : "أين أمهات وعائلات الأسرى؟" .. هنالك 7 الاف أسير، "لو من كل بيت جاء موطن واحد لامتلأت كل خيام التضامن".

ودعت أم ناصر الفلسطينيين الى "الإحتشاد في الساحات العامة، والخروج في مسيرات شعبية واسعة تشتبك مع الإحتلال، للضغط على حكومة اسرائيل من أجل إجبارها على تحقيق مطالب الأسرى، كي لا يستمر الإضراب وقتا طويلا"، مردفة : "كل ما كان التضامن أكثر كل ما تحققت مطالب الأسرى بشكل أسرع".

وكانت أبو حميد الأم ل4 أسرى وشهيد، قد أعلنت إضرابا مفتوحا عن الطعام بالتزامن مع اعلان أبنائها خوضهم الإضراب عن الطعام داخل معتقلات الإحتلال، مؤكدة أنها لن تفك إضرابها الا عند تحقيق مطالب الأسرى.

ووصل عدد الأسرى المضربين عن الطعام وفقا لنادي الأسير الفلسطيني الى الف وخمسمئة أسير، والعدد مرشح للإرتفاع يوميا.

وقال رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس لوطن إن "ابرز مطالب الأسرى في إضرابهم نسف برنامج الزيارات الحالي وإعادة بناء برنامج جديد يأخذ بعين الإعتبار كرامة الناس وحقها في زيارة أبنائهم، اضافة لوقف الإهمال الطبي ومعالجة الأسرى المرضى بإجراء العمليات والتشخيص، وإلغاء البوسطة باعتبارها صندوق حديدي طالما تسبب في متاعب ومشاق كثيرة للأسرى، اضافة لمطالب أخرى كثيرة".

وتشهد المدن والقرى الفلسطينية في الضفة الغربية مسيرات واعتصامات، واشتباكات مع جنود الإحتلال في أكثر من محور، نصرة للأسرى المضربين عن الطعام في يومهم الخامس.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء