بعثة طبية من أبناء رام الله في المهجر لتطوير الواقع الصحي الفلسطيني

الجمعة | 14-07-2017 - 03:27 مساءً

رام الله – وطن للأنباء: المركز المتخصص بأمراض الدماغ والأعصاب و ما يحويه من أجهزة طبية متطورة داخل مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله، بدعم من أبناء رام الله في المهجر وخصوصا الدكتور فايز شامية المقيم في الولايات المتحدة الأمريكية.

وقال شامية لوطن : أعيش في الولايات المتحدة الأمريكية وأعمل هناك .. آتي هنا الى فلسطين قرابة 3 مرات سنويا، قمنا في مجمع فلسطين الطبي بتركيب جهاز ينقل نتائج الفحوصات من هنا الى أمريكا، بحيث أطّلع عليها من هناك وأعطي التشخيص والدواء المناسب للمريض.

وأكد أن أبناء رام الله وفلسطين في المهجر هدفهم الأساسي تطوير الطب المقدم لأبناء شعبهم.

ولا يقتصر دعم أبناء رام الله في المهجر على الأجهزة الطبية، فقد شاركت بعثة طبية من اتحاد أبناء رام الله بما فيهم د. شامية في مؤتمر طبي في مدينة البيرة، بهدف نقل الخبرات والمعارف الطبية للأطباء المحليين، خصوصا في قضايا الطوارىء وذلك برعاية بنك فلسطين، ضمن مسؤوليته الاجتماعية.

ويشار في هذا الصدد الى ان بنك فلسطين يساهم بتقديم ما نسبته 60% من مجموع ما قدمته البنوك الفلسطينية مجتمعة لمشاريع المسؤولية الاجتماعية، بمبلغ اجمالي وصل الى 3,375,976 مليون دولار. ويخصص البنك 6 % من ارباحه الاجماليه لدعم القطاعات التنموية فـي فلسطين، انطلاقا من مسؤوليته الاجتماعية، حيث تحظى قطاعات التعليم، والثقافة، والتنمية ، وشؤون المرأة والرياضة، والصحة على اعلى المساهمات بالترتيب

وقال د. رجائي خوري المتخصص في جراحة القلب والقادم من الولايات المتحدة "إننا مجموعة من الأطباء من مختلف التخصصات تابعين لمجموعة طبية مدعومة من اتحاد ابناء رام الله في أميركا، نخدم البلد بشكل طبي ومهمتنا تعليمية وتدريبية وتجهيزية، وهدفنا إنساني فقط ولا نفرق في الجنس أو الدين أو الجنسية".

ووفقا لوزارة الصحة فإن أبناء رام الله ساهموا بشكل فعال في تطوير الطب في فلسطين، وتقليل فاتورة التحويلات الطبية الى اسرائيل.

ويشار الى أن اتحاد أبناء رام الله في المهجر يهتم ويشارك بتطوير الواقع الصحي في فلسطين منذ عام ثمانية وثمانين، عبر زيارات سنوية وتبرعات مختلفة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء