افتتاح مهرجان أيام العلوم في فلسطين

الثلاثاء | 17-10-2017 - 01:02 مساءً

رام الله - وطن للانباء: افتتح اليوم الثلاثاء مهرجان أيام العلوم في فلسطين 2017 تحت عنوان "عصر النثروبوسين - أثر الإنسان على الكرة الأرضية"، في مدينة رام الله  رام الله .

وشمل حفل الافتتاح مجموعة من الأنشطة العلمية والمعروضات التفاعلية حول عصر الأنثروبوسين.

ويستمر المهرجان على مدار شهر كامل في محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس، بمجموعة أنشطة وفعاليات علمية تفاعلية تستهدف طلبة المدارس ومحبي العلوم في كافة أرجاء فلسطين لنتعرف على عصر الأنثروبوسين، التي تعد حقبة جيولوجية جديدة، حدثت فيها زيادة مضطردة في درجة حرارة الأرض، وتآكل طبقة الأوزون، وزيادة انبعاث غاز ثاني اوكسيد الكربون وغازات أخرى تسبب الإحتباس الحراري، مما ادى الى تغييرات في المناخ والتنوع الحيوي والبيئة، وبالتالي تغييرات ملحوظة على جيولوجيا الأرض.

وبرافق المهرجان، مهرجان الأفلام العلمية الدولي والذي يضم افلاما  سيتم عرضها على مدار الشهر.

يشار الى ان مهرجان أيام العلوم في فلسطين 2017 يقام بتنظيم وتمويل كلّ من: بلدية رام الله، ومؤسسة النيزك للتعليم المساند والإبداع العلمي، ومؤسسة عبد المحسن القطان، ومعهد غوته، والمعهد الفرنسي، بالشراكة مع مؤسسات محلية عدة.

واعربت مديرة معهد غوته الالماني منى كريغلر في مؤتمر صحفي نظم على هامش الافتتاح عن سعادتها لكون المركز جزء من فعاليات ايام العلوم في فلسطين بالتعاون مع بقية الشركاء والمنظمين.

واضافت كريغلر ان المركز يشارك خلال عرض مجموعة من الافلام المختارة غير الربحية والمترجمة الى العربية، التي تعمل على وزيادة الوعي حول العلم والتكنولوجيا والبيئة والموجهة للجميع وخاصة للفئات الشابة.

ودعت كريغلر الى توظيف الجهود تجاه التربية البيئية في موضوع التغيير المناخي للسنوات المقبلة وتجاه الموضوع الاهم لهذا العام تحت عنوان "الانثروبوسين".

من جانبها قالت الباحثة في مؤسسة عبد المحسن القطان سمر قرش لوطن ان التركيز على "عصر الانثروبوسين" جاء بسبب رغبة الطلاب باعتباره قضية للنقاش محليا وعربيا وعالميا وهو عصر جديد يبحث حول ما طبعه الانسان على الارض، خاصة ان فلسطين ارتبطت بهذا الامر ارتباطا كبيرا كون فلسطين شهدت بداية مظاهر هذا العصر كالزراعة والتدجين.

بدورها قالت سارة كحيل من مؤسسة النيزك لوطن ان المهرجان هو تريوج للثقافة والعلوم والتكنولوجيا في فلسطين، وكيفية تحويل ذلك الى نهج حياة للطلاب، مشيرة الى ان المهرجان هو احد الطرق التي تعمل بها المؤسسات لترويج هذه الثقافة الى جانب برامجها التي تعمل بها على مدار العام خاصة الانشطة غير المنهجية .

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء