رئيس برلمان السويد في زيارة للتشريعي: نقف الى جانب حقوق الشعب الفلسطيني

الثلاثاء | 14-11-2017 - 09:58 مساءً

رام الله-وطن للانباء:اجتمع وفد من البرلمان السويدي برئاسة أوربان أهلن رئيس البرلمان، والقنصل السويدي العام آن صوفي نيسون، ونائب القنصل توماس بروندن، مساء اليوم الثلاثاء، مع هيئة الكتل والقوائم البرلمانية في المجلس التشريعي.

وشارك في الاجتماع ، مستشار الرئيس للشؤون الخارجية النائب د.نبيل شعث، وأمين عام حركة المبادرة النائب د.مصطفى البرغوثي، ونائب الامين العام للجبهة الديمقراطية النائب وقيس عبد الكريم "أبو ليلى"، ورئيس هيئة مقاومة الجدار النائب وليد عساف.

وتم خلال الاجتماع استعراض الوضع الفلسطيني، والممارسات الاسرائيلية وانتهاكات حقوق الانسان التي ارتكبها ويرتكبها الاحتلال الاسرائيلي بحق الشعب الفلسطيني.

وتحدث البرغوثي خلال الاجتماع حول خطورة الوضع بسبب تحول الاحتلال الى نظام فصل عنصري"أبرتهايد" وانه لا يمر يوم دون ان تصدر اسرائيل قوانين عنصرية ضد الفلسطينيين".

واعتبر البرغوثي"ان هذا الوضع لا يطاق ولا بد من الوقوف في وجهه، ولا بد ان يقف المجتمع الدولي ضد هذه المنظومة التي بنتها اسرائيل"

واكد البرغوثي، على اهمية المصالحة التي تمثل مدخلا لتعزيز الديمقراطية في فلسطين، واستعادة دور المجلس التشريعي ولتقوية البنيان الفلسطينيلمواجهة المخططات الاسرائيلية".

وفي مؤتمر صحفي عقد في نهاية اللقاء، قال شعث،" يزورنا اليوم وفد سويدي عالي المستوى،يرأسه رئيس البرلمان السويدي، وهو صديق عزيز لفلسطيني ولان السويد صديقة دائمة لفلسطين، لان صداقتها قائمة على ايمان السويدين بمبادىء القانون الدولي، وحق الشعوب في تقرير مصيرها"

وأضاف، "نحن سعداء لوجود رئيس البرلمان السويدي بيننا هنا"، والسويد داعم للمصالحة وتعترف بالدولة الفلسطينية المستقلة على حدود عام 67".

واشار شعث الى ان هذه الزيارة الاولى من نوعها لرئيس برلمان سويدي للمجلس التشريعي الفلسطيني.

من جانبه قال أهلن، " بالنسبة لي انا سعيد لوجودي هنا، لكون هذه الزيارة الرسمية الاولى لرئيس برلمان السويد".

وأضاف، "عقدنا عدة اجتماعات، وتحدثنا حول العديد من القضايا، في الضفة الغربية وقطاع غزة، والقدس".

وأشار، "ونحن نعتقد انه من الضروري القدوم الى هنا  للاطلاع على الوضع، والوصول الى عملية سلام تضمن حصول الشعب الفلسطيني على نتائج جيدة".

وأستطرد، "وقد قمنا بزيارة مدينة روابي اليوم، وكنا سعداء برؤية هذه المدينة الجديدة، ورأينا في هذه المدينة شباب يتحدثون عن مستقبل فلسطين".

وعبر أهلن عن سعادته برحلته هذه، مؤكدا على العلاقة الطويلة التي تربط السويد وفلسطين، وسنبقي على هذه العلاقة بين البلدين، فالسويد تقف الى جانب حقوق الانسان والقانون الدولي.

وأكد أهلن على ان "السويد والشعب السويدي يقفون موحدين ضد من ينتهك حقوق الانسان والقانون الدولي، لأننا نحترم حقوق الانسان والقانون الدولي دائما".

يشار إلى أن الوفد البرلماني السويدي يقوم بزيارة رسمية لفلسطين، بضيافة المجلس التشريعي الفلسطيني، تضمّنت لقاء رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، ووزير الخارجيّة د. رياض المالكي، وهيئة الكتل والقوائم البرلمانية في التشريعي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء