مؤسسات ثقافية مقدسية تدعو لتوحيد الجهود لمواجهة قرار ترامب

13.12.2017 04:18 PM

البيرة- وطن للأنباء: عقدت وزارة الثقافة اجتماعا تشاوريا مع عدد من المؤسسات الثقافية والفنانين المقدسيين بحضور وزير الثقافة الدكتور إيهاب بسيسو، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأكد المجتمعون على ضرورة توحيد الجهود بين المؤسسات الثقافية في القدس المحتلة ودعمها لمواجهة إجراءات الاحتلال في المدينة.

وقال الوزير بسيسو إن العمل في القدس يتطلب الأفكار والمشاورات والخطط .

وأضاف: اليوم نحن على مفرق طرق على كافة المستويات، وبالتالي نحن مطالبون تحديداً في قطاع الثقافة ببلورة خطة عمل، انطلاقاً من ايماننا جميعا كوزارة ومؤسسات ثقافية ومبدعين ومبدعات.

من جانبها، قال مديرة مركز يابوس الثقافي في القدس رانية الياس "نحن في القدس وبشكل يومي على مدار 70 عاماً مستمرون في المواجهة مع الاحتلال، لكن اليوم انكشفت السياسات الأمريكية ودورها في المنطقة".

وأضافت الياس أن "لمواجهة اليومية للتأكيد على هويتنا في القدس وثبات المؤسسات ولعب دور رئيسي في هذه المواجهة ضد الاحتلال وضد القرارات تجاه مدينة القدس جدا مهمة، إضافة إلى العمل على خلق أشكال نضالية ثقافية مختلفة مقاومة بطرق مختلفة في القدس نحن بحاجة لها.

أما مدير عام مسرح عشتار ادوارد معلم، فطالب بأن تقوم المؤسسات الثقافية بالتنسيق والعمل مع بعضها. مؤكداً على أنه من الضروري أن تفتح المؤسسات التي تمتلك مسارح أبوابها أمام المؤسسة الصغيرة التي لا تمتلك مسارح، من أجل النهوض بالحركة الثقافية في القدس المحتلة.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير