فوزان لحطين وبيت جالا في دوري السلة الممتاز

17.02.2012 02:56 PM
وطن للانباء/ دَوَّنَ فريق حطين اسمه بأحرف من ذهب عندما أطاح بسرية رام الله بالفوز عليه بنتيجة 87-74، كما فاز أرثوذكسي بيت جالا على عيبال بنتيجة 73-58.

وجرى اللقاءين اللذين يندرجان ضمن الأسبوع الثاني في صالة ماجد اسعد بالبيرة، وسط حضور جماهيري مميز تقدمهم أعضاء من اتحاد اللعبة: ماجد بنورة، ومحمد زيادة، وفؤاد ربيع، ومدير الاتحاد الأردني تيسير سعادة، ورئيس لجنة الحكام المركزية ناصر البدرساوي.

حطين- سرية رام الله 87-74
نجم حطين شادي التكروري أكد أن فريقه جاء إلى اللقاء وكله إصرار وعزيمة على الفوز، فقد طبق اللاعبون الخطة بحذافيرها وظهروا بمستوى متميز بفعل التدريبات التي بدؤوا يواظبون عليها منذ انطلاق الدوري.
وفرض حطين حصارا محكما على مفاتيح لعب السرية أمثال إبراهيم حبش وشقيقه تامر حبش، ما أدى إلى ظهور العديد من الكرات المقطوعة في صفوف السرية الذين افتتحوا التسجيل لكن سرعان ما رد حطين على السلة بمثلها.

وحطين الذي نوع من طريقة لعبة من دفاع المنطقة إلى دفاع رجل لرجل داخل المنطقة، اعتمد في التسجيل على شادي التكروري نظرا لما يتمتع به هذا اللاعب من خبرة واسعة ومستوى فني متقدم.
وتميز محمد الحلو لاعب حطين بتمويل الكرات، بالإضافة إلى الناشئ أحمد يونس الذي تألق تحت سلته ومستواه يبشر بمستقبل مزدهر له ولفريقه. كما تميز سعد دروزة في لم الكرات وهيثم قنعير في الرميات الحرة والتصويبات.
أما السرية فغلب على أدائه التباطؤ في الهجوم والدفاع وبالرغم من الرقابة المحكمة على نجمه إبراهيم حبش إلا انه كان الدينامو الرئيسي داخل الفريق، حيث حاول جاهدا تعديل النتيجة إلا أن عزيمة حطين حالت دون ذلك.
وقد انتهت أرباع اللقاء جميعها لحطين باستثناء الربع الأخير(23-19)، (21-19)، (25-12)، (24-18). فيما انتهت المباراة لحطين بنتيجة 87-74.

بيت جالا- عيبال 73-58
ظهر جليا أن الانسجام بدأ يظهر واضحا داخل الفريق البيتجالي الذي عزز صفوفه بعدد من اللاعبين من نادي ترسنطة بيت حنينا، وذلك بعد المستوى الجميل الذي قدمه الفريق البتجالي أمام عيبال في مباراتهم الثانية من الدوري على عكس لقاء الافتتاح أمام إبداع.
بيت جالا الذي حسم الربع الأول بنتيجة 21-7 استفاد كثيرا من لياقة ونشاط لاعبيه منذ انطلاق اللقاء واستطاع توسيع الفارق بشكل كبير مستفيدا من تخبط دفاع عيبال وتسرع هجومه.

وخلال الربع الثاني دخل عيبال أجواء اللقاء وحاول لاعبوه تقليص الفارق من خلال اللعب بطريقة جماعية أكثر والاختراق والتسجيل من تحت السلة وخارج خط الرميات الثلاثية وقد انتهى الربع لعيبال بنتيجة 17-11.
وفي الربع الثالث ظهرت المنافسة بين الفريقين أكثر من السابق وتكافأ المستوى وانتهى الربع بنتيجة 20-18 لبيت جالا.
ومع انطلاق الربع الأخير ظهر إصرار بيت جالا واضحا على حسم اللقاء حيث بدلوا من طريقة لعبهم واحكموا سيطرتهم على لاعبي عيبال واستطاعوا إنهاء الربع بنتيجة 21-16.
وقد تميز خلال المباراة رائد أبو رمان، وشادي بهنان من بيت جالا، فيما تميز من عيبال بشير عبد العزيز وحمزة عباس.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير