القنصلية الأمريكية تدعم طلاب الجامعات الفلسطينية في تحديد خرائط الدول الافريقية المتضررة من "إيبولا"

18.10.2014 03:05 PM

رام الله- وطن:تشارك القنصلية الأمريكية العامة في القدس في دعم أربعين طالب من الجامعات الفلسطينية في رام الله، للمنافسة مع عدد من الطلاب في الجامعات في الولايات المتحدة في سباق افتراضي اليوم ، حيث سيقوم الفريقين خلال ست ساعات باستخدام تقنية الخرائط المفتوحة لوضع خرائط للشوارع والجسور و المباني التي ستساعد في الرد الدولي على أزمة الإيبولا.

زسيتنافس الطلاب ضد بعضهم البعض لرؤية اي الفريقين سينتهي من وضع الخرائط الأكثر شمولية خلال فترة الست ساعات.  وتعد هذه فرصة ممتازة لطلاب الجامعات الفلسطينيين و الأمريكيين للتفاعل مع بعضهم افتراضيا ولتبادل الأفكار والتعلم من بعضهم البعض وهم يعملون على هذه التقنية الجديدة الهامة.

و تبدأ الفعالية اليوم ، وهي مدعومة من مركز سوق تل لخدمات الإتصالات و مؤسسة MapGive)mapgive.state.gov)، وهي مبادرة من مكتب المعلومات الإنسانية في وزارة الخارجية الأمريكية.

كما تدعم IBM مشاركة الطلاب الأمريكيين من جامعة كولومبيا ونيويورك وغيرها من الجامعات قي نيويورك.

هذه الفعالية هي أحد الأمثلة على التزام حكومة الولايات المتحدة في مكافحة وباء "ايبولا"، كما أشار الرئيس أوباما ان الأزمة الإنسانية في غرب إفريقيا فيما يخص هذا الوباء هي أولوية عليا للأمن القومي للولايات المتحدة.

 كما تعمل الولايات المتحدة أيضا مع الأمم المتحدة و منظمة الصحة العالمية و غيرها من الدول و المنظمات الغير حكومية والشركاء الدوليين لمساعدة دول غينيا و ليبيريا وسييرا وليون في تلبية الإحتياجات الناجمة عن هذا الوباء. الخرائط التي تم تحضيرها من قبل مبادرات MapGive ستساعد هذه الحكومات وهذه المنظمات في ردهم على أزمة الإيبولا.

 لمحة عن سوق تل:

اسسها مجموعة طلاب من خريجي جامعة هارفرد وطلاب الجامعة العربية الأمريكية في جنين. تعمل سوق "تل" على تصميم وتقديم خدمات الإتصال التي تساعد العاملين في قطاع المساعدات الإنسانية للحصول على معلومات ضرورية من و لأجل المجتمعات المحلية.

من مكتبها في رام الله تقدم سوق "تل" خدمات للمشاريع وللمؤسسات الدولية الرائدة في مجال التنمية بما فيها USAID و UNESCO وUNICEF ووزارة الخارجية الأمريكية. كما تعمل على مساعدة غالبية الفلسطينيين الذين يملكون أجهزة خليوي بدرجة عالية ولكن بدون خدمة انترنت. كتبت كل من النيويورك تايمز و CNBC وPBS ورويترز عن سوق "تل"، و تم تسميتها كواحدة من مؤسسات التكنولوجيا الرائدة من قبل المنتدى الإقتصادي العالمي والبنك الدولي وماكينزي و آكسنتشر.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير