اللجان الزراعية تتفق على تشكيل لجنة لبناء حركة فلاحين فلسطينية

29.09.2016 04:08 PM

رام الله- وطن: اتفقت اللجان الزراعية خلال مؤتمر  اتحاد لجان العمل الزراعي في قاعة الهلال الأحمر الفلسطيني بمدينة البيرة ومن خلال الفيديو كونفرنس مع لجان الصيادين في قطاع غزة على تشكيل لجنة من المزارعين والصيادين لبدء ببناء حركة فلاحين فلسطينية كجزء من حركة الفلاحين العالمية "فياكمبسينا" التي تضم في عضويتها 200 مليون فلاح من مختلف أنحاء العالم.

وافتتح المؤتمر مدير عام العمل الزراعي المهندس فؤاد أبو سيف بكلمة أشار إلى أهمية أن يكون المزارع الفلسطيني ممثلا في كافة المحافل للدفاع عن حقوقه جراء ما يتعرضون له من سياسات الاحتلال وأيضا السياسات الرسمية التي تفرض على المزارعين.

وأكد أبو سيف أن الى التحديات الجديدة التي تواجه المزارع الفلسطيني من خلال المشاريع الاقتصادية التي تهدد المناطق الزراعية منها الكسارات في منطقة طولكرم ومشروع شركة سند في منطقة الرشايدة بمحافظة بيت لحم، منوها الى أن العمل الجماعي للمزارعين كفيل بأن يوصل الرسالة محليا ودوليا لا سيما من خلال بناء حركة طريق فلاحين، بحيث تكون فاعلة وضاغطة.

وتخلل المؤتمر مداخلة من أعضاء حركة طريق الفلاحين- الفياكمبسينا من مختلف دول العالم الذين دعوا الى انجاح مؤتمر اللجان في فلسطين تجاه تشكيل حركة فلاحية ضاغطة ضد الامبريالية والاحتلال.

بدورهم بين المزارعون خلال نقاشهم أن الزراعة تمثل عنوان الصمود والتشبث بالأرض المستهدفة من قبل الاستيطان، مطالبا بضرةر انهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية ووتفعيل دور المراة الريفية العاملة في المجال الزراعي الحقوقية والقانونية بحيث تكون قادرة على الدفاع عن حقوقها، بالإضافة الى ضرورة انشاء صندوق تأمين زراعي، وفيما يخص لجان الصيادين في قطاع غزة أشاروا في مداخلتهم الى أن الفترة الاخيرة شهدت اعتقال 120 صيادا ومصادر 38 رزوق صيد وتدمير 17 منها واتلاف 1500 شبك صيد الأمر الذي بات على اللجان الزراعية تنظيم صفوفها وايصال صوتها في المحافل الدولية لتوثيق انتهاكات الاحتلال ومحاسبتها على جرائمها.

وخرج الحضور بأهمية بناء حركة فلاحين فلسطينية كجزء من حركة عالمية لأهمية ذلك في فضح انتهاكات الاحتلال ضدهم والضغط والمناصرة على صعيد دولي، وانتخاب لجنة من المزارعين لمتابعة عملية بناء الحركة.

الجدير بالذكر أن "العمل الزراعي" عمل منذ العام 2004 وبشكل مكثف على الانضمام لحركة طريق الفلاحين العالمية "الفياكمبسينا" ضمن معايير صارمة تخللها انجاز نشاطات على مستوى محلي ودولي واستضافة وفود من الحركة في فلسطين، بالإضافة إلى زيارات دولية لمكاتب الحركة في عدد من الدول، وفي العام 2011 عقد الاتحاد مؤتمرا دوليا تحت عنوان (على طريق بناء حركة الفياكمبسينا "طريق الفلاحين" في فلسطين) في كلية العروب الزراعية بمحافظة الخليل وتم قبول العضوية الكاملة لفلسطين خلال المؤتمر السادس للحركة في العاصمة الاندونيسية جاكارتا في الفترة ما بين الحادي عشر إلى الثالث عشر من شهر حزيران 2013، وتعتبر فلسطين اليوم عضو كاملا في حركة الفيا كمبسينا، وتجدر الإشارة هنا إلى أن فلسطين هي الدولة العربية الأولى التي تنال العضوية الكاملة في حركة "طريق الفلاحين العالمية" وتم اختيار الاتحاد كمندوب مؤقت للوطن العربي الى حين تشكيل حركة فلاحية في الوطن العربي خاصة بدول المشرق والمغرب العربي.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير