نتنياهو يزعم: العملية هي نتيجة لتحريض السلطة الفلسطينية

26.09.2017 02:02 PM

وطن - ترجمة خاصة: دعا رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، الرئيس محمود عباس إلى إدانة العملية التي نفذها الشاب نمر الجمل (37 عاما) قرب مستوطنة "هار أدار" شمال غرب القدس المحتلة، صباح اليوم الثلاثاء، وأدت إلى مقتل ثلاثة إسرائيليين، إثنين من حراس أمن المستوطنة وضابط من وحدة "حرس الحدود".

وزعم نتنياهو في حديثه أمام الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء الإسرائيلي: "إن الهجوم هو نتيجة واحدة فقط من بين نتائج كثيرة للتحريض الممنهج الذي تقوم به السلطة الفلسطينية". وأضاف: سننتهي بالطبع من التحقيق في ظروف الحادثة، وسوف نناقش خطوات الرد معا"، وفق قوله.

وقال نتنياهو انه "سيتم هدم منزل منفذ العملية نمر الجمل، من بلدة بيت سوريك، وأن الجيش قام فعلا بإغلاق مداخل البلدة. بالإضافة إلى ذلك، سيتم إلغاء جميع تصاريح العمل الصادرة لأفراد من عائلة الجمل"، وفق نتنياهو.

 

عن: جيروزالم بوست - ترجمة: ناصر العيسة

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير