الفرح والفن في كرنفال الشارع في نابلس

28.11.2018 07:05 PM

وطن - علا مرشود: شارك أهالي مدينة نابلس اليوم في كرنفال الشارع الذي دعت له مؤسسة الرؤية الفلسطينية.

وانطلق الكرنڤال من أمام مكتبة بلدية نابلس بمشاركة عدد من الفنانين المتطوعين في موكب احتفالي جاب شوراع البلدة القديمة وصولاً إلى خان الوكالة في البلدة القديمة لافتتاح معرض ضم 24 لوحة لفنانين فلسطينيين وأجانب.

ولفت الكرنڤال انتباه عدد كبير من الأهالي في المدينة الذين شاركوا فيه.

وتنوعت الفقرات الفنية للمشاركين ما بين الدبكة الشعبية الفلسطينية التي ادتها فرقة الزيتونة للفنون الشعبية وفرقة زيد هلال وسيرك الشارع وفريق bcx لاستعراض الدراجات الهوائية، وفرقة ديلڤي من باريس للرقص المعاصر بالإضافة إلى عازف الساكسيفون البريطاني سام وغيرها من فقرات الغناء والعزف والإيقاع.

متطوعون عرب وأجانب دمجوا بين الثقافة الفلسطينية وعدد من الثقافات الأوربية بأسلوب عفوي.

مُنسقة الإعلام في مؤسسة رؤيا الفلسطينية ياسمين أسعد تقول أن فعالية اليوم هي الفعالية الثقافية الأضخم على مستوى مدينة نابلس جمعت عددا من الفنانين بعروض مشتركة بهدف إعلاء صوت الثقافة الفلسطينية في العالم بطريقة فنية لأن الفن هو اللغة التي يفهمها الجميع.

وحظي الكرنڤال باهتمام واسع فشارك فيه رئيس بلدية نابلس عدلي يعيش ونائبته عنان الأتيرة التي دعمت الفعالية ودعت للمزيد من الفعاليات التي ترسخ الثقافة الفلسطينية وتشيع أجواء الفرح خصوصاً في البلدة القديمة التي اعتبرتها الأتيرة "إضافة نوعية".

أبو ضرار جرارعة مدير فرقة الزيتونة للدبكة الشعبية كان أحد المشاركين في الكرنڤال مع فرقته التي تتخذ من الدماية التراثية زياً رسمياً لها قال أن فرقته لا تتغيب عن أي فعالية داعمة للتراث خصوصاً بالزي الفلسطيني ليبقى التراث حاضراً ولا يندثر .

وتأتي فعاليتي كرنڤال الشارع ومتحف الشارع ضمن مشروع حبكة الذي تنفذه مؤسسة الرؤية الفلسطينية بدعم من الاتحاد الأوروبي.

يذكر ان مؤسسة الرؤية هي مؤسسة تعنى بتمكين الشباب الفلسطيني خصوصاً في المناطق المهمشة في الضفة والقدس وتحاول من خلال أنشطتها تعزيز الثقافة والهوية الفلسطينية وتمكين الشباب في عدة مشاريع اقتصادية وتربوية واجتماعية وتعليمية.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير