استقالة نقيب المحامين الإسرائيليين بعد شبهة "رشوة جنسية"

17.01.2019 07:19 PM

وطن: قدم نقيب المحامين الإسرائيليين آفي نافيه، الخميس، استقالته من منصبه، بعد أن أحالته الشرطة الإسرائيلية إلى الحبس المنزلي إثر الاشتباه بتورطه في "رشوة جنسية".

ويأتي قرار الشرطة عقب فضيحة تتعلق بشبهات حول إقامة "نافيه" علاقات جنسية مع قاضية ومع زوجة قاض، كرشوة لتعيين القاضيين في مناصب مهمة، وفق إعلام عبري.

وذكرت صحيفة "هآرتس" العبرية، أن "نافيه" قد يكون أقام علاقات جنسية مع قاضية لتعيينها في محكمة صلح، ومع زوجة قاض لتعيين الأخير قاضيا في المحكمة المركزية، ومع محامية كانت تسعى لأن تصبح قاضية.

وخضعت القاضية والمحامية للتحقيق لدى وحدة "لاهف 433" لمكافحة الفساد في الشرطة، فيما تمتلك الأخيرة رسائل نصية تبادلها "نافيه" مع القاضية والمحامية قد تدينه بالشبهات المنسوبة إليه، بحسب الصحيفة.

وبناء على ما تقدّم، بات "نافيه" مشتبها به بارتكاب مخالفات جنائية تتعلق بخيانة الأمانة والخداع وتلقي الرشوة.

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير