في غزة.. الاستزراع السمكي في مواجهة الحصار

12.03.2019 03:45 PM

غزة- وطن- نورهان المدهون: يلجأ الفلسطينيون في قطاع غزة، إلى مشاريع الاستزراع السمكي لمواجهة الحصار البحري الإسرائيلي، حيث تقتصر مساحة الصيد لستة أميال، ومن يتعداها يتعرض للاعتقال والعديد من الاعتداءات من إطلاق نار ومصادرة مراكب.

فقد وجد الغزيون ضالتهم في فكرة الاستزراع في ظل قلة ما يتم اصطياده من بحر غزة، والذي سبب عجزاً في أصناف عديدة من الأسماك، ومع ذلك مازالت الصعاب والتحديات تواجه أصحاب المزارع من مشكلة الكهرباء، وصعوبة توفير أمهات الأسماك بسبب منع سلطات الاحتلال إدخالها إلى قطاع غزة.

سهيل الحاج أحد مالكي مشروع للاستزراع السمكي أوضح لـ وطن السبب الرئيسي لإنشاء مشروعه وهو الحصار البحري والتضييق على الصيادين، مشيراً إلى مشكلة انقطاع الكهرباء وغلاء أسعارها والتي تعد من أكبر المعيقات.

أما العامل أبو محمد فشرح لـ وطن طريقة الاستزراع السمكي بقوله "نأتي بالأسماك (البذرة) ونضعها بأحواض تحتوي على مياه البحر، ونقوم بإطعامها حسب عدد ووزن الأسماك"، منوهاً إلى وجود برنامج خاص يقوم بحساب الكمية المناسبة لإطعام الأسماك لتلافي أي أضرار قد تصيب الأسماك".

 

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير