منظمة التحرير: قتل المصلين في نيوزيلندا يثبت أن الإرهاب لا دين له ولا جنسية

15.03.2019 01:06 PM

رام الله- وطن: استنكرت منظمة التحرير "العمل الاجرامي الارهابي الذي قام به متطرف استرالي في مسجدين في نيوزيلندا، وادت الى مقتل اربعين مصليا وجرح العشرات".

وفي بيان لرئيس دائرة حقوق الانسان والمجتمع المدني في المنظمة احمد التميمي، اعتبر ذلك عملا ارهابيا مشينا يثبت ان الارهاب لا دين ولا جنسية له.

وقال ان هذا الاعتداء وبهذا الشكل الوحشي وتصوير العملية من قبل القاتل تدلل على النتائج الوخيمة المترتبة على التحريض ضد الاسلام والمسلمين من قبل جهات عدة على مستوى العالم.

ودعا التميمي السلطات النيوزيلندية الى ملاحقة المعتدين والمحرضين في هذا العملية الجبانة وتقديمهم الى العدالة لينالوا الجزاء الذي يستحقونه.

التعليـــقات

جميع التعليقات تعبر عن وجهة نظر اصحابها وليس عن وجهة نظر وكالة وطن للأنباء
تصميم وتطوير